دوامة الخسارة تربك حسابات ليكرز

رغم الخسارة، مدرب ليكرز فرانك فوغل يعرب عن تفاؤله بقدرة فريقه على أن يكون في الموعد في البلاي أوف.
الاثنين 2020/08/10
البحث عن بداية جديدة

ميامي – تعرض لوس أنجلس ليكرز لخسارة ثالثة مقلقة تواليا على أبواب خوض الأدوار الإقصائية من البلاي أوف بسقوطه أمام أنديانا بيسرز 111-116 ضمن دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، في حين سقط متصدر المجموعة الشرقية ميلووكي باكس أيضا أمام دالاس مافريكس.

وفرض تي.جاي وارن نفسه نجما للمباراة الأولى بتسجيله 39 نقطة رافعا رصيده إلى 4 انتصارات مقابل خسارة منذ استئناف الدوري في فقاعة أورلاندو. وقال وارن “نحن في خط تصاعدي، إيقاعنا جيد، بذلنا جهودا كبيرة خلال المباراة”. وتابع “نحن كتلة متضامنة، يتعين علينا الإبقاء على هذا التلاحم بيننا على أبواب البلاي أوف”.

ولم تنفع النقاط الـ31 والمتابعات الثماني والتمريرات الحاسمة السبع لنجم ليكرز ليبرون جيمس في إبعاد شبح الخسارة عن فريقه علما بأنه لم يحظ بمساعدة من زملائه وتحديدا من أنطوني ديفيس الذي اكتفى بتسجيل 8 نقاط فقط. والخسارة هي الثامنة لليكرز متصدر المجموعة الغربية مقابل 51 انتصارا.

لكن وعلى الرغم من الخسارة، أعرب مدرب ليكرز فرانك فوغل عن تفاؤله بقدرة فريقه على أن يكون في الموعد في البلاي أوف بقوله “أعتقد بأن ما يحصل لنا الآن سيقوينا. نحن نواجه دفاعات قوية جدا وهذا الأمر أفضل طريقة لنا لكي نستعد. أنا متفائل من الطريقة التي نلعب بها”.

في المقابل، قلب دالاس مافريكس تخلفه أمام ميلووكي باكس ليفوز عليه في الوقت الإضافي

 136-132. وسجل مافريكس آخر 7 نقاط في الوقت الأصلي ليفرض التعادل ويجر منافسه إلى وقت إضافي سجل فيه النقاط التسع الأولى في طريقه إلى تحقيق الفوز. وواصل لاعب الارتكاز السلوفيني لوكا دونشيتش تألقه في الآونة الأخيرة بتسجيله تريبل دبل مع 36 نقطة و19 تمريرة حاسمة و14 متابعة.

وقال دونشيتش “يتعين علينا استمرار في تطوير مستوانا. يجب أن نواصل اللعب بهذه الطريقة”. أما أفضل مسجلين في صفوف ميلووكي فكانا يانيس وبروكس لوبيز مع 34 نقطة لكل منهما.

23