دوري الأبطال: برشلونة وسان جرمان يتقدمان بثبات

الخميس 2014/02/20
لعب الابطال

نيقوسيا - خطا فريقا برشلونة الأسباني وباريس سان جرمان الفرنسي، بقيادة نجميهما الأرجنتيني ليونيل ميسي والسويدي زلاتان إبراهيموفيتش، خطوة كبيرة نحو الدور ربع النهائي من مسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، بفوزيهما الثمينين خارج قواعدهما. الأول على مضيفه مانشستر سيتي الإنكليزي، والثاني على مضيفه باير ليفركوزن الألماني في ذهاب ثمن النهائي. وتقام مباراتا الإياب في 12 مارس المقبل على ملعبي “كامب نو” و”بارك دي برانس”.

وضمن المباراة الأولى على ملعب الاتحاد في مانشستر وأمام 40 ألف متفرج، حسم برشلونة قمته النارية أمام مضيفه مانشستر سيتي لصالحه بثنائية نظيفة. وسجل ميسي والبرازيلي دانيال ألفيش الهدفين.

وفي المباراة الثانية على ملعب “باي أرينا” في ليفركوزن وأمام 29412 متفرجا، قاد إبراهيموفيتش باريس سان جرمان إلى فوز كبير على باير ليفركوزن برباعية نظيفة، سجل منها ثنائية وانفرد من خلالها بصدارة لائحة الهدافين، بعدما رفع رصيده إلى 10 أهداف بفارق هدف واحد أمام المتصدر السابق مهاجم ريال مدريد الأسباني الدولي البرتغالي كريستيانو رونالدو، وسجل بلاز ماتويدي وإبراهيموفيتش ويوهان كاباي بقية الأهداف.

وانتقد مدرب مانشستر سيتي الإنكليزي، التشيلي مانويل بيليغريني، الحكم السويدي يوناس إريكسون الذي أدار المباراة واتهمه بأنه لم “يكن حياديا”. وقال بيليغريني “الحكم قرر نتيجة المباراة، انحاز إلى برشلونة من البداية وحتى النهاية”.

وقال بيليغريني “قبل ركلة الجزاء، ارتكبت مخالفة ضد خيسوس نافاس لم يحتسبها الحكم، لم يتمكن من السيطرة على أي جزء من المباراة. أعتقد أن اختيار الحكم السويدي لإدارة هذه المباراة لم يكن موفقا خصوصا وأنه كان ارتكب خطأ ضد برشلونة في مباراة سابقة واليوم قام بتصحيحه.

23