دوري الأبطال: ميلان وزينيت يحلمان بدور المجموعات

الأربعاء 2013/08/28
ميلان من أجل العودة إلى مصاف العمالقة

نيقوسيا- تحلم أندية ميلان الإيطالي وزينيت سان بطرسبورغ الروسي وريال سوسييداد الأسباني وفيكتوريا بلزن التشيكي وشاختيور كاراغاندي الكازاخستاني، بالعبور إلى دور المجموعات لمسابقة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم عندما تخوض إياب الدور الفاصل اليوم الأربعاء.

وعاد ميلان بتعادل ثمين من أرض مضيفه إيندهوفن الهولندي 1-1، وسحق زينيت سان بطرسبورغ مضيفه باسوش فيريرا البرتغالي 4-1، وحقق ريال سوسييداد فوزا ثمينا على مضيفه ليون الفرنسي 2-0، وأكرم فيكتوريا بلزن وفادة ضيفه ماريبور السلوفيني 3-1، وحقق شاختيور كاراغاندي مفاجأة كبرى بفوزه على ضيفه سلتيك الأسكتلندي 2-0.

في المباراة الأولى، يسعى ميلان إلى تجاوز خسارته أمام فيرونا الصاعد من الدرجة الثانية 2-1 في افتتاح الدوري الإيطالي، والتركيز على التأهل إلى المسابقة التي أحرز لقبها سبع مرات.

والمواجهة بين ميلان، الفائز باللقب سبع مرات (آخرها عام 2007)، وإيندهوفن، بطل كأس الأندية الأوروبية البطلة عام 1988 أي في العام الذي توّج فيه المنتخب الهولندي بطلا لأوروبا، إعادة للدور نصف النهائي من نسخة 2004-2005 حين تأهل الفريق الإيطالي إلى النهائي على حساب منافسه الهولندي الذي كان يلعب في صفوفه المدرب الحالي فيليب كوكو، وذلك بفضل تسجيله هدفا خارج قواعده (2-0 ذهابا و1-3 إيابا) قبل أن يخسر المواجهة التاريخية مع ليفربول الإنكليزي بركلات الترجيح بعد أن كان متقدما 3-0 (انتهت المباراة في وقتيها الأصلي والإضافي بالتعادل 3-3).

كما تواجه الفريقان في مناسبتين أخريين في هذه المسابقة وذلك في الدور الأول لنسخة 1992-1993 (فاز ميلان ذهابا 2-1 وإيابا 2-0) ونسخة 2005-2006 (تعادلا ذهابا 0-0 وفاز إيندهوفن إيابا 1-0).

ويسعى إيندهوفن إلى بلوغ دور المجموعات للمرة الأولى منذ موسم 2008-2009، فيما يبحث ميلان عن مشاركته الحادية عشرة في دور المجموعات خلال المواسم الـ12 الأخيرة والسابعة عشرة في تاريخه.

وفي المبارة الثانية يستقبل زينيت سان بطرسبورغ مضيفه باسوش فيريرا بعدما سحقه 4-1 في بورتو. وبات زينيت سان بطرسبرغ الروسي، بطل كأس الاتحاد الأوروبي لعام 2008 والذي يقوده مدربه الإيطالي لوتشيانو سباليتي ومهاجم بورتو السابق البرازيلي الدولي هالك، على أبواب مشاركته الرابعة في دور المجموعات بعد مواسم 2008-2009 و2011-2012 و2012-2013.

أما باسوش دي فيريرا فيخوض غمار الأدوار التمهيدية للمسابقة الأوروبية الأم للمرة الأولى في تاريخه، بعد أن حل ثالثا في دوري بلاده الموسم الماضي وللمرة الأولى في تاريخه أيضا (أفضل نتيجة له سابقا كانت المركز السادس).

وفي اللقاء الثالث، يخوض ريال سوسييداد مواجهة ليون الفرنسي بعدما خطا خطوة كبيرة نحو الدور الأول، عندما تغلب على بطل فرنسا السابق بهدفين نظيفين رائعين للفرنسي انطوان غريزمان والسويسري هاريس سيفيروفيتش.

من ناحية أخرى يأمل ماريبور السلوفيني قلب تأخره ذهابا أمام فيكتوريا بلزن التشيكي 1-3، إذ يبحث الفريقان عن مشاركتهما الثانية في دور المجموعات. وفي المباراة الخامسة، قطع شاختيور كاراغاندي نصف الطريق نحو دخول التاريخ كأول فريق كازاخستاني يشارك في دور المجموعات، إذ يتعيّن عليه الدفاع عن تقدمه 2-0 على البطل السابق سلتيك الإسكتلندي.

23