"دويتشه فيله" تطلق قناة جديدة لإدماج اللاجئين في ألمانيا

الأربعاء 2016/03/02
إعلام للوافدين الجدد

برلين – بدأت القناة الألمانية دويتشه فيله عربية في تقديم خدمة خاصة هي”DW عربية القناة الثانية”. وهي عبارة عن قناة تلفزيونية موجهة بشكل خاص إلى اللاجئين من الشرق الأوسط في ألمانيا ودول أوروبية أخرى.

وتبدأ اهتمامها بخدمة اللاجئين في ألمانيا وغرب أوروبا، من خلال برنامج الأطفال الألماني الناجح “مع الفأر” مرورا بحلقات خاصة من البرنامج الحواري “شباب توك”، إضافة إلى وثائقيات منتقاة تساعد في إدماج الوافدين الجدد.

وتم إعداد برامج القناة الجديدة، خصيصا من أجل المجموعة المستهدفة من اللاجئين. وستبث القناة الجديدة برامج موجودة أصلا على قناة DW عربية مثل “مسائية DW” وبرنامج “شباب توك” وبرنامج “يوروماكس”، بالإضافة إلى برامج للأطفال باللغة العربية، بما في ذلك حلقات من برنامج “مع الفأر” بالألمانية والذي يحظى بشعبية كبيرة في ألمانيا ولاقى نجاحا كبيرا عالميا.

وقالت القناة على موقعها الرسمي، إنه في وقت لاحق سيتم إدراج عروض أخرى للاجئين، من بينها مسلسلات تلفزيونية ألمانية، وكذلك دورات لتعليم اللغة الألمانية، من إنتاج دويتشه فيله.

وصرح ناصر شروف رئيس القسم العربي في القناة “هدفنا في المقام الأول هو توفير مساعدة للوافدين الجدد إلى ألمانيا خلال شق طريقهم في بيئة غير مألوفة بالنسبة إليهم”.

وأضاف شروف “في الكثير من الحالات، تعتبر دويتشه فيله هي المصدر الأول للمعلومات بالنسبة إلى الأشخاص الذين يبحثون عن الحماية في ألمانيا”. وسبق أن دعا الحزب المسيحي الاجتماعي الحاكم في ولاية بافاريا الألمانية لتأسيس قناة تلفزيونية متخصصة في اندماج اللاجئين وتعريفهم بقيم الثقافة الألمانية. وردت شبكتا التلفزيون الألمانيتان الأولى والثانية -شبه الرسميتين- بالكشف عن عروضهما للقيام بهذا الدور منذ سبتمبر الماضي، وتقديمه للاجئين بلغاتهم الأم وفي مقدمتها اللغة العربية.

وقالت إيلكا شتاينهاوزن المتحدثة باسم شبكة "أي آر دي" إن شبكتها ترى أن العروض الإعلامية المقدمة عبر الإنترنت "هي الأكثر نجاحا في الوصول إلى شرائح واسعة من اللاجئين، باعتبار أن الهواتف الذكية تعد الوسيلة الرئيسية التي يعتمد عليها معظمهم كمصدر إعلامي".

18