ديانا نياد تعبر مضايق فلوريدا دون قفص حماية

الأربعاء 2013/09/04
نياد أول إمرأة تسبح دون قفص يحميها من القروش

نيويورك- أكملت الأميركية ديانا نياد وهي سباحة مسافات طويلة رحلتها عبر مضايق فلوريدا لتصبح أول إمرأة تسبح من كوبا دون قفص للحماية من أسماك القرش.

ووصلت نياد إلى منطقة كي ويست في فلوريدا بعد نحو 53 ساعة من انطلاقها من هافانا لتكمل رحلة امتدت لمسافة نحو 177 كيلومترا.

وهذه هي المحاولة الخامسة للسباحة نياد خلال 35 عاما، حيث حققت رقما قياسيا لأطول مسافة للسباحة في المحيط دون قفص للحماية من أسماك القرش أو زعانف صناعية وذلك وفقا لما قاله طاقمها.

وبمجرد الوصول إلى كي ويست كانت هناك حشود في انتظار نياد والتقطوا صورا معها قبل نقلها على محفة إلى المستشفى حيث ستخضع لفحوص طبية.

وقالت نياد "إنه حلم حياتي ونجحت في تحقيقه وأنا سعيدة جدا بوجودي معكم". وكانت نياد قالت في وقت سابق إن هذه هي المحاولة الأخيرة لها.

وقبل نجاح نياد في محاولتها هذه تمكنت إمرأة واحدة فقط من اجتياز المضايق سباحة وهي الأسترالية سوزي ماروني لكن باستخدام قفص للحماية من القروش وكان عمرها 22 سنة في عام 1997.

22