ديربيات نارية على إيقاع أفريقي

السبت 2013/09/14
الترجي على مشارف المربع الذهبي

تونس- تتجدد منافسات دوري الأبطال وكأس الاتحاد الأفريقيتين بمواجهات قوية بين أبرز فرق القارة السمراء، على غرار لقاء الترجي بضيفة بطل أنغولا ومن ناحية أخرى سيكون لقاء الأهلي والزمالك تحت المجهر.

يسعى الترجي التونسي وصيف البطل إلى حجز بطاقة العبور إلى المربع الذهبي عندما يستقبل ريكرياتيفو دي ليبولو الأنغولي اليوم السبت في مباراة سيكون تعادله فيها كافيا كي يحجز مقعده في نصف النهائي.

ويتصدر الترجي ترتيب المجموعة بتسع نقاط وبفارق نقطتين عن كوتون سبور الكاميروني الذي يواجه سيوي سبور العاجي متذيل الترتيب (3 نقاط)، فيما يحتل ريكرياتيفو المركز الثالث برصيد 4 نقاط وهو ما يعني أن تعادله مع مضيفه التونسي في مباراة اليوم سيكون كافيا للأخير من أجل ضمان تأهله لأن الفارق بينه وبين منافسه سيكون 5 نقاط قبل جولة على النهاية وبين سيوي سبور 4 نقاط في حال حقق الأخير فوزا مستبعدا على كوتون سبور الذي قد ضمن بدوره التأهل في حال فوزه وانتهاء المباراة الثانية بالتعادل أو بفوز وصيف بطل الموسم الماضي.

ورغم الحاجة إلى نقطة فقط من أجل التأهل، أكد مدرب الترجي ماهر الكنزاري أن فريقه الذي خرج فائزا في مبارياته الثلاث الأخيرة والذي يحل ضيفا على كوتون سبور في الجولة الأخيرة، سيسعى للحصول على نقاط المباراة الثلاث مشددا في الوقت ذاته على خطورة المنافس قائلا إنه فريق "محترم بشكل مؤكد. لقد فاز علينا في الجولة الافتتاحية (1-0) لكن على الأرجح أننا لم نكن جاهزين حينها بما فيه الكفاية". وسيفتقد الترجي إثنين من أهم العناصر في مباراة اليوم وهما لاعبا الوسط مجدي الترواي وإيهاب المساكني بسبب الإصابة.

من ناحية أخرى لن يمانع الأهلي المصري حامل اللقب على الاطلاق، في أن يضحي بغريمه الأزلي الزمالك عندما يواجهه غدا الأحد في الجولة الخامسة قبل الأخيرة من منافسات المجموعة الأولى للدور ربع النهائي من مسابقة دوري أبطال أفريقيا لكرة القدم.

وستقام هذه الموقعة بين عملاقي القاهرة وكما جرت العادة هذا الموسم على ملعب الجونة على البحر الأحمر بسبب الدواعي الأمنية التي فرضت على الفريقين والمنتخب المصري أيضا اللعب على هذا الملعب. وستحتسب المباراة على أرض الأهلي بعدما استضاف الزمالك لقاء الجولة الثانية الذي انتهى بالتعادل 1-1.

وسيكون الفوز في مباراة الأحد كافيا للأهلي لكي يحجز مقعده في الدور نصف النهائي وقد يكفيه حتى التعادل السلبي في حال لم يخرج ليوباردز فائزا من مباراته وضيفه أورلاندو بايريتس اليوم السبت.

وفي منافسات الجولة الخامسة للمجموعة الأولى في كأس الاتحاد الأفريقي ستكون قمة النجم والصفاقسي هي الأبرز، إذ لا يملك النجم الساحلي خيارا غير الانتصار في هذه المباراة اليوم السبت. وانحصر السباق على بطاقة التأهل الثانية المؤهلة إلى الدور قبل النهائي بين النجم الساحلي والملعب المالي وسان جورج الأثيوبي بعدما ضمن الصفاقسي مبكرا صعوده للمربع الذهبي.

ويتقاسم النجم الساحلي مع الملعب المالي المركز الثاني برصيد أربع نقاط لكل منهما بفارق نقطة واحدة عن سان جورج بينما يتصدر الصفاقسي الترتيب وله 12 نقطة. وفقد النجم الساحلي عديد النقاط بسبب الأداء المهزوز في دور المجموعتين، إذ لم يفز سوى في مباراة واحدة مقابل تعادل وخسارتين ويدرك أن عثرة أخرى في آخر جولتين قد تبدد آماله في بلوغ المربع الذهبي للمسابقة.

ولن تكون مهمة النجم الساحلي سهلة أمام فريق حقق أربعة انتصارات متتالية سيدخل المباراة بروح معنوية عالية ساعيا إلى تأكيد تفوقه في المجموعة. وسيحاول النجم الساحلي أن يستغل أفضلية اللعب على أرضه وأمام جمهوره ليحظى بدعم معنوي يساعده على تخطي الصفاقسي.

وتتجه الأنظار أيضا اليوم السبت إلى ملعب 15 أكتوبر الذي يحتضن موقعة مصيرية بين النادي البنزرتي التونسي وضيفه الفتح الرباطي المغربي في الجولة الخامسة قبل الأخيرة من منافسات المجموعة الثانية للدور ربع النهائي من مسابقة كأس الاتحاد الأفريقي لكرة القدم.

وتكتسي هذه المواجهة بين الفريقين العربيين أهمية مضاعفة كونهما على نفس المستوى، إذ يملك كل منهما 5 نقاط مع أفضلية الأهداف للنادي البنزرتي، فيما يتصدر مازيمبي الكونغولي الترتيب برصيد 7 نقاط وفوزه بمباراة اليوم على ضيفه وفاق سطيف الجزائري (3 نقاط) سيؤهله إلى الدور نصف النهائي.

ويدخل الطرفان إلى هذه المباراة الهامة ويجمع كل منهما 5 نقاط مع أفضلية الأهداف للنادي البنزرتي، فيما يتصدر مازيمبي الكونغولي الترتيب برصيد 7 نقاط وفوزه بمباراة اليوم على ضيفه وفاق سطيف الجزائري (3 نقاط) سيؤهله إلى الدور نصف النهائي.

ويأمل النادي البنزرتي أن يستفيد من عاملي الأرض والجمهور لكي يعوض هزيمته في الجولة السابقة أمام مازيمبي (0-1) وأن يخرج فائزا من مباراته وضيفه الفتح الرباطي لكي ينفرد بالمركز الثاني برصيد 8 نقاط قبل أن يحل ضيفا في الجولة الأخيرة على وفاق سطيف في 21 من الشهر الحالي.

22