ديفيس يشعل انتفاضة ليكرز في السلة الأميركي

وصيف المنطقة الشرقية تورونتو يبتعد بفارق ستة انتصارات عن ميامي رابع المنطقة.
الأربعاء 2020/08/05
جاهزية تامة

أورلاندو (الولايات المتحدة) - أشعل أنتوني ديفيس انتفاضة فريقه لوس أنجلس ليكرز بدوري كرة السلة الأميركي للمحترفين بعدما سجل له 42 نقطة ليقوده إلى ضمان صدارة المنطقة الغربية للمرة الأولى منذ 2010 متفوقا على يوتا جاز 116-108 في أورلاندو.

ورد ليكرز، بعد صدمة خسارته السبت أمام تورونتو رابتورز حامل اللقب، بأداء قوي أمام تشكيلة يوتا الموهوبة.

وهذه هي المرة الأولى منذ عام 2010 التي يضمن فيها ليكرز صدارة منطقته الغربية، عندما قاده نجمه الراحل كوبي براينت الذي قضى مطلع السنة بحادث تحطم طائرة مروحية، إلى اللقب المرموق.

وإلى جانب نقاطه الغزيرة، أضاف ديفيس 12 متابعة، 4 تمريرات حاسمة و3 سرقات و4 ثلاثيات.

تخطي العناد

في المقابل، أنهى زميله “الملك” ليبرون جيمس المباراة برصيد 22 نقطة و9 تمريرات حاسمة، لينجح ليكرز في تخطي عناد يوتا.

وقال ديفيس “مع كل ما مررنا به هذا الموسم ، يعني لنا الكثير أن نحرز المركز الأول في الغرب، لكننا لم ننته بعد”.وأصبح عملاق كرة السلة الذي سجل 23 نقطة في الشوط الأول، أول لاعب من ليكرز منذ براينت يسجل 20 نقطة أو أكثر في الشوط الأول في 20 مباراة. وتابع حديثه بالقول “أن أكون في فئة واحدة معه فهذا يعني الكثير لي”.

ولدى يوتا صاحب المركز الخامس في المنطقة الغربية والذي ضمن تأهله إلى البلاي أوف، سجل الجناح دونوفان ميتشل 33 نقطة، وأضاف الموزع مايك كونلي 24 نقطة و8 تمريرات حاسمة ولاعب الارتكاز الفرنسي رودي غوبير، أوّل المصابين بفايروس كورونا المستجد في الدوري، قد سجل 16 نقطة وأمّن 13 متابعة.

لكن يوتا افتقد لمسدده الكرواتي بويان بوغدانوفيتش المصاب في معصمه.

وزرع فريد فان فليت 7 ثلاثيات في سلة ميامي هيت ليقود رابتورز حامل اللقب إلى الفوز 107-103.

مايك بودنهولزر مدرب ميلووكي باكس وبيلي دونوفان مدرب أوكلاهوما سيتي ثاندر يحرزان جائزة مدربي العام

وابتعد تورونتو، وصيف المنطقة الشرقية (48 فوزا و18 خسارة)، بفارق ستة انتصارات عن ميامي رابع المنطقة.

وأنهى فان فليت المباراة برصيد 36 نقطة محطما رقمه الشخصي، وأضاف زميله المميّز الكاميروني باسكال سياكام 22 نقطة، فيما كان البديل السلوفيني غوران دراغيتش الأفضل لدى الخاسر مع 25 نقطة. وقدّم فان فليت أيضا مساهمة دفاعيا لافتة مع رابتورز، عندما أجبر جيمي باتلر على خسارة الكرة حارما ميامي من فرصة التعديل.

وعبّر مدرب رابتورز نيك نورس عن رضاه على أداء لاعبه “ما يجعل من دفاعه فريدا أنه لا يبدو سريعا، لكن سرعته الجانبية والطريقة التي يحرّك بها قدميه رائعة”. وأضاف لرابتورز الموزع كايل لاوري 14 نقطة والإسباني سيرج إيباكا 15 نقطة.

مدربو العام

أحرز مايك بودنهولزر مدرب ميلووكي باكس وبيلي دونوفان مدرب أوكلاهوما سيتي ثاندر جائزة مدربي العام، من قبل رابطة مدربي دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين الاثنين.

وتشارك المدربان الجائزة نتيجة تصويت قريب حلّ فيه نيك نورس مدرب تورونتو رابتورز حامل اللقب ثالثا بفارق صوت واحد عن الفائزين.

ويتم اختيار الفائز كل موسم بحسب تصويت مدربي الأندية الثلاثين المشاركة في دوري “أن.بي.أيه”، حيث يصوّت كل مدرب لشخص واحد.

وارتكز تصويت هذه السنة على المباريات التي أقيمت حتى 11 مارس الماضي، عندما توقف الموسم بسبب فايروس كورونا. وقال ريك كارلايل مدرب دالاس مافريكس ورئيس رابطة المدربين إن بودنهولزر نال الجائزة للموسم الثاني على التوالي، بعد قيادته ميلووكي إلى تحقيق أفضل رصيد هذا الموسم.

فيما تشارك دونوفان الجائزة بعد قيادة فريقه إلى الأدوار الإقصائية “بلاي أوف” في مواسمه الخمسة الأولى.

وقال كارلايل في بيان “تهانينا لمايك بودنهولزر وبيلي دونوفان على هذا التقدير المرموق”.

وانضم بودنهولزر إلى المدرّبين العمالقة دون نلسون، بات رايلي وغريغ بوبوفيتش الذين أحرزوا الجائزة 3 مرات.

23