ديك إدفوكات يترك تدريب المنتخب الهولندي

الجمعة 2017/11/10
إدفوكات فشل في قيادة المنتخب إلى نهائيات كأس العالم

لاهاي - سيترك ديك إدفوكات الذي فشل في قيادة المنتخب إلى نهائيات كأس العالم لكرة القدم 2018 في روسيا، منصبه بعد أسبوع حسب ما أعلن هو نفسه الأربعاء في مدينة أبردين الأسكتلندية.

وسيترك إدفوكات المنصب الذي شغله منذ مايو الماضي، بعد المباراتين الوديتين ضد أسكتلندا الخميس في إبردين ورومانيا الثلاثاء في بوخارست.

وصرح في هذا الصدد “ستكون هاتان المباراتان هما الأخيرتان لي على رأس المنتخب البرتقالي، وبعدهما سأتوقف”. وحلت هولندا ثالثة في المجموعة الأولى، بفارق الأهداف خلف السويد رغم فوزها على الأخيرة 2-01 في الجولة الأخيرة من التصفيات.

وتولى إدفوكات الإشراف على منتخب بلاده للمرة الثالثة بهدف انتشال السفينة من الغرق دون أن ينجح، بعد أن شغل هذا المنصب بين 1992 و1994، ثم بين 2002 و2004.

وكانت هولندا وصيفة بطلة مونديال 2010 في جنوب أفريقيا، وثالثة مونديال 2014 في البرازيل على حساب الدولة المضيفة، فشلت أيضا في بلوغ كأس أوروبا 2016 في فرنسا.

23