ديوكوفيتش لم يحسم حضوره في بطولة أميركا

"الجوكر" يؤكد أنه سيخوض جزءا من الموسم على أراض ترابية، وأن مشاركاته في رولان غاروس ومدريد وروما ضمن أجندته.
الخميس 2020/07/09
ديوكوفيتش يستأنف التمارين بعد تعافيه من كورونا

بلغراد – لم يحسم نوفاك ديوكوفيتش، المصنف أول عالميا في كرة المضرب والمتعافي من فايروس كورونا المستجد، مشاركته في بطولة الولايات المتحدة المفتوحة من عدمها.

 وقال ديوكوفيتش الذي انتقد سابقا الإجراءات الصحية المشددة والمقرر اعتمادها في نيويورك “لا أعرف ما إذا كنت سأخوض البطولة. لن ألعب طبعا في (دورة) واشنطن، وتبقى (دورة) سينسيناتي ضمن خططي".

وأعلن ديوكوفيتش في الثاني من يوليو الجاري تعافيه مع زوجته يلينا من فايروس كورونا.

 وستكون فلاشينغ ميدوز الأولى بين البطولات الكبرى بعد استئناف الموسم الاحترافي الذي علقت منافساته في مارس الماضي، وتنطلق في 31 أغسطس وراء أبواب موصدة.

 واستعاد “الجوكر” تمارينه معلنا أنه سيخوض جزءا من الموسم على أراض ترابية، موضحا “مشاركة في رولان غاروس مؤكدة، مدريد وروما أيضا ضمن أجندتي”.

واعتبر أن نظام التصنيف الجديد للاعبين المقرر اعتماده في أغسطس المقبل “سديد”، وذلك بعد استئناف المباريات إثر توقف لخمسة أشهر بسبب تفشي الفايروس عالميا.

 وأعلن ديوكوفيتش في 23 يونيو إصابته بالفايروس، إلى جانب ثلاثة لاعبين آخرين شاركوا في الدورة في بلغراد هم البلغاري غريغور ديميتروف (19 عالميا)، الكرواتي بورنا تشوريتش (33) والصربي فيكتور ترويتسكي (184).

ثم أُعلن عن إصابة النجم السابق غوران إيفانيشيفيتش، مدير إحدى جولات الدورة وأحد مدربي ديوكوفيتش. ولم يتم احترام مسافات التباعد الاجتماعي في البطولة، ما عرض ديوكوفيتش والفريق المنظم القريب منه لانتقادات لاذعة خصوصا من وراء الأطلسي واللاعب الأسترالي نيك كيريوس.

22