ديوكوفيتش وتسونغا إلى المشهد قبل الختامي في شنغهاي

السبت 2013/10/12
ديوكوفيتش يثبت حسن استعداده للمواعيد الكبرى

شنغهاي- بلغ الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف الأول للدور نصف نهائي بطولة شنغهاي للتنس للأساتذة بعد فوزه على الفرنسي جايل مونفيس. ففي دور الثمانية للبطولة المقامة في الصين فاز حامل اللقب على مونفيس غير المصنف بمجموعتين مقابل مجموعة واحدة بواقع 6-7 و6-2 و6-4.

وفي دور الثمانية أيضا فاز الفرنسي جو ويلفريد تسونغا المصنف السابع على الألماني فلوريان ماير غير المصنف بمجموعتين متتاليتين بنتيجة 6-2 و6-3 ليضمن الظهور في أحد مباراتي الدور قبل النهائي. وصعد لقبل النهائي أيضا المصنف السادس الأرجنتيني خوان مارتن ديل بوترو بعد فوزه على المصنف 15 الأسباني نيكولاس الماغرو 6-3 و6-3.

وصرح الأرجنتيني خوان مارتين ديل بوترو، المصنف الخامس عالميا، بأنه بات في صحة أفضل الآن بعد أن عانى من الحمى مؤخرا نتيجة إصابته بالأنفلونزا.

وفي تصريحات صحفية أدلى بها بعد تأهله إلى قبل نهائي بطولة شنغهاي للأساتذة عقب فوزه على الأسباني نيكولاس ألماغرو، قال ديل بوترو إن صحته تتحسن مع مضي الوقت وهو أمر جيّد لكي يواصل مسيرته في البطولة الصينية.

وأضاف أن مباراته أمام ألماغرو كانت جيّدة وأتيحت له على مدارها إمكانية المبادرة بالهجوم. وعند سؤاله عن المنافسة وخوض بطولة كأس الأساتذة الختامية لموسم رابطة لاعبي التنس المحترفين، التي تستضيفها لندن الشهر المقبل، أوضح ديل بوترو أنه يأمل في التأهل لهذه البطولة "فمن الجيد ختام الموسم في لندن.. يتبقى القليل ولكن لا تزال، تتبقى بطولتان إحداهما من ذوات الـ500 نقطة والثانية من ذوات الألف وأي لاعب يمكنه تحسين رصيده. ليس هناك شيئا مضمونا بعد، لكنني سعيد بالطريقة التي ألعب بها وبتأهلي لقبل نهائي إحدى بطولات الأساتذة وبالمستوى الذي أقدمه في هذه المباريات".

وفيما يتعلق بإمكانية مواجهة الأسباني رافائيل نادال في قبل نهائي شنغهاي، حيث سينتظر ديل بوترو الفائز من اللقاء الذي سيجمع بينه وبين السويسري ستانيسلاس فافرينكا في ربع النهائي، يرى الأرجنتيني أن هذه المواجهة ستكون "شرفا" له.

في المقابل أكد لاعب التنس الأسباني نيكولاس ألماغرو أن الأرجنتيني خوان مارتين ديل بوترو، كان متفوقا عليه منذ بداية لقائهما في دور الثمانية لبطولة شنغهاي للأساتذة، وحتى نهايته. قال ألماغرو:"أعتقد أنه لم يكن أمامي الكثير من الخيارات، ولكن لا يمكنني القول إنني لم أملك أي خيار (خلال هذه المباراة)".

وأضاف أن لقاءه أمام التشيكي توماس برديتش كان صعبا جدا وهو ما سبب له حالة من الإرهاق كما أنه شعر ببعض الألم في ذراعه الأيسر، ولكنه أكد في الوقت نفسه أن هذه الأمور لا تمثل عذرا لخسارته في ربع النهائي"فديل بوترو كان متفوقا وقويا واستحق الفوز عن جدارة".

وتعليقا على خسارته الأسبوع الماضي أمام ديل بوترو أيضا في بطولة بكين، قال ألماغرو إن وقتها خسر رغم أنه كان في حالة بدنية أفضل بخلاف حالته الآن وإرهاقه بعد لقاء. وبعد فوزه على ألماغرو تأهل ديل بوترو إلى نصف نهائي بطولة شنغهاي.

22