ديوكوفيتش يبحث عن انطلاقة جديدة في دورة دبي

الاثنين 2014/02/24
ديوكوفيتش ينطلق في رحلة الدفاع عن لقبه

دبي- يتطلع نجم الكرة الصفراء الصربي، نوفاك ديوكوفيتش، المصنف ثانيا في العالم إلى بداية جديدة عندما يدافع عن لقبه في دورة دبي الدولية لكرة المضرب التي تنطلق، اليوم الاثنين. وعرف ديوكوفيتش نجاحا لافتا في دورة دبي إذ توج فيها أربع مرات أعوام 2009 و2010 و2011 و2013، وهي محطة مهمة في برنامجه منذ أعوام، حيث أنه يسعى من خلالها إلى الانطلاق من جديد نحو الألقاب بعد خيبته في بطولة أستراليا المفتوحة، الشهر الماضي.

وفقد الصربي لقبه في ملبورن بخسارته أمام السويسري ستانيسلاف فافرينكا في الربع نهائي، وتوّج الأخير لاحقا بلقبه الأول في “الغراند سلام” على حساب الأسباني رافائيل نادال الذي عانى من آلام في الظهر في المباراة النهائية.

ولم يشارك ديوكوفيتش في أية دورة منذ خروجه من البطولة الأسترالية التي كانت الأولى له تحت إشراف مدربه الجديد، النجم الألماني السابق بوريس بيكر. وجدد الصربي ثقته في بيكر بعد فقدانه لقب بطولة أستراليا، وواصل استعداداته آملا في العودة إلى الألقاب وإلى جمع النقاط خصوصا وأن نادال ابتعد في المركز الأول للتصنيف العالمي للاعبين المحترفين بنحو 4 آلاف نقطة عنه. وخسر ديوكوفيتش العام الماضي صدارة التصنيف لمصلحة نادال، وقد يصطدم الصربي في نصف نهائي دورة دبي بالسويسري روجيه فيدرر المتوج فيها خمس مرات آخرها عام 2012، بفوزه في النهائي على البريطاني أندي موراي.

وتحسن مستوى فيدرر أواخر العام الماضي ومطلع العام الحالي، حيث قدم عروضا جيّدة في ملبورن قبل أن يخسر أمام نادال في النصف نهائي. وكانا ديوكوفيتش وفيدرر قد التقيا في نهائي دورة دبي عام 2011 وذهب اللقب حينها إلى الأول. ويلتقي الصربي في الدور الأول الأوزبكي دنيس ايستومين، في حين يلعب فيدرر مع الهولندي بينيامين بيكر. ومن أبرز المشاركين في هذه الدورة أيضا الأرجنتيني خوان مارتن دل بوترو الذي صنف ثانيا وسيقابل في الدور الأول الهندي سومديف ديفارمان المشارك ببطاقة دعوة.

اللجنة المنظمة منحت بطاقة دعوة إلى اللاعب التونسي مالك الجزيري الذي تأهل إلى نهائي إحدى دورات التشالنج

كما يبرز التشيكي توماس برديتش وصيف بطل النسخة الماضية وبطل روتردام الهولندية، الأسبوع الماضي، الذي سيستهل مشواره ضد أحد المتأهلين من التصفيات، والفرنسي جو ويلفريد تسونغا الذي سيقابل الروماني فيكتور هانيسكو. ويشارك أيضا الروسي ميخائيل يوجني الذي بلغ النهائي مرتين والألماني فيليب كولشرايبر.

ومنحت اللجنة المنظمة بطاقة دعوة إلى اللاعب التونسي مالك الجزيري الذي تأهل إلى نهائي إحدى دورات التشالنج في الولايات المتحدة مطلع الشهر الحالي. وتبلغ جوائز دورة دبي للرجال ,42 مليون دولار، وينال الفائز باللقب مبلغا قدره 465 ألف دولار، فضلا عن 500 نقطة تضاف إلى رصيده في التصنيف العالمي للمحترفين.

واختتمت دورة دبي للسيّدات، حيث أحرزت الأميركية فينوس وليامس المشاركة ببطاقة دعوة، لقبها الثالث بعد 2009 و2010 بفوزها على الفرنسية اليزيه كورنيه 6-3 و6-0. وسبق أن فازت فينوس باللقب في دورة دبي عامي 2009 و2010، وباتت اللاعبة الأولى التي تحرز ثلاثة ألقاب فيها منذ انطلاقها عام 2001، حيث أنها كانت متعادلة بلقبين مع البلجيكية جوستين هينان.

كما أنه اللقب الأول لفينوس منذ فوزها بدورة لوكسمبورغ عام 2012، إذ رفعت رصيدها إلى 45 لقبا. وخسرت وليامس نهائي أوكلاند هذه السنة قبل أن تخرج من الدور الأول في بطولة أستراليا المفتوحة. وكانت كورنيه قد حققت المفاجأة في النصف نهائي بفوزها على سيرينا وليامس، الشقيقة الأصغر لفينوس، والمصنفة أولى في العالم، وحالت بذلك دون المواجهة الخامسة والعشرين بين الشقيقتين.

22