ديوكوفيتش يوافق على خوض بطولة إيستبورن

الخميس 2017/06/22
جاهز للتحدي

لندن - كسر نوفاك ديوكوفيتش، الفائز ببطولة ويمبلدون للتنس ثلاث مرات، تقاليده ووافق على قبول دعوة للمشاركة في الأدوار الرئيسية لبطولة إيستبورن على أمل استعادة مستواه قبل ثالث البطولات الأربع الكبرى.

وهذه أول مرة منذ 2010 يشارك فيها ديوكوفيتش، الذي عانى هذا العام من تراجع حاد في مستواه وخرج مبكرا من بطولة فرنسا المفتوحة، في بطولة على الأراضي العشبية قبل خوض منافسات ويمبلدون.

وقال ديوكوفيتش الذي سيكون المصنف الأول بالبطولة “هذه زيارتي الأولى إلى إيستبورن. سمعت الكثير من الأمور الرائعة عن البطولة”.

وأضاف المصنف الرابع عالميا “أتطلع إلى ضبط إيقاعي على الأراضي العشبية قبل المشاركة في بطولة ويمبلدون”. وواجه ديوكوفيتش فترة من التراجع بعدما أصبح أول رجل منذ رود ليفر في 1969 يحمل ألقاب البطولات الأربع الكبرى في الوقت ذاته بعد تتويجه ببطولة فرنسا المفتوحة العام الماضي.

وخرج اللاعب الصربي من ويمبلدون أمام الأميركي سام كويري وخسر صدارة التصنيف العالمي للبريطاني آندي موراي ثم خرج من الدور الثاني لبطولة أستراليا المفتوحة أمام الأوزبكي الشاب دينيس إيستومين بينما انفصل عن جهازه التدريبي الشهر الماضي.

بطولة إيستبورن تشهد مشاركة عدة لاعبين بارزين منهم غايل مونفيس والثنائي جون إيسنر وستيف جونسون

وابتعد ديوكوفيتش، الذي بلغ عامه الـ30 الشهر الماضي، من أول مركزين في التصنيف العالمي لأول مرة منذ مارس 2011 بعد خسارته في دور الثمانية في رولان غاروس أمام دومينيك تيم في الشهر الجاري.

وخسر ديوكوفيتش المجموعة الأخيرة بنتيجة 6-0 في20 دقيقة فقط. وستشهد بطولة إيستبورن، التي تنطلق الجمعة المقبل، مشاركة عدة لاعبين بارزين منهم الفرنسي غايل مونفيس والثنائي الأميركي جون إيسنر وستيف جونسون.

وكافح ديوكوفيتش طوال عام كامل لاستعادة مستواه. وتعرض اللاعب لضعف تدريجي بعد الفوز ببطولة فرنسا المفتوحة 2016 ولم يستعد بعد مستواه المعروف. وأبدى جافين فليتشر، مدير البطولة، سعادته بحظه السعيد والذي من شأنه بالتأكيد سيعزز شباك التذاكر.

وقال “نوعية المشاركين في البطولة من الرجال والسيدات عالية للغاية، وإضافة نوفاك ستأخذ البطولة إلى مستوى أعلى”.

وينتظر أن تشهد منافسات السيدات مشاركة أنجليكه كيربير المصنفة الأولى، والتي تتعافى من إصابة في القدم، والمصنفة الثالثة التشيكية كارولينا بليسكوف، وحاملة اللقب دومينيكا سيبولكوفا، وكارولين فوزنياكي الفائزة بلقب 2009، والمحلية جوانا كونتا المصنفة الثامنة على العالم.

وتنطلق بطولة ويمبلدون في الثالث من يوليو المقبل، وفي هذا السياق تدرب لاعب التنس الإسباني نادال مع زميله التشيلي كريستيان غارين على ملاعب نادي سانتا بونسا العشبية بمسقط رأسه في مايوركا، استعدادا لدورة ويمبلدون المفتوحة، ثالث البطولات الأربع الكبرى في العالم (الغراند سلام).

ورفع نادال، الذي يواصل التمارين، مستوى التدريب المعتاد أمام نظر مدربه وعمه توني نادال، وبحضور الجمهور.

وقال اللاعب التشيلي الواعد إن أداء نادال كان جيدا للغاية، مشيرا إلى أن تأقلمه مع الملاعب العشبية “يمضي بشكل سريع جدا”.

ومن المقرر أن يواصل نادال التمارين حتى السبت، قبل السفر إلى لندن للمشاركة في بطولة ويمبلدون. وتقام بطولة ويمبلدون على الأراضي العشبية.

22