ديون بغداد لأربيل 5.5 مليار دولار

الخميس 2015/06/18
الأزمة المالية في كردستان أثرت على الوضع المالي للإقليم

أربيل (العراق)- أكدت وزارة المالية في الحكومة المحلية لإقليم كردستان العراق أن ديون الحكومة المركزية في بغداد المستحقة للإقليم ارتفعت إلى أكثر من 5.5 مليار دولار.

وقال المتحدث باسم الوزارة أحمد عبدالرحمن في مؤتمر صحفي عقده في أربيل، إن الأزمة المالية، أثرت بشكل كبير على الوضع المالي والتنموي في الإقليم، وإن الأزمات المالية تتسبب في حدوث مشاكل، إلا أنها تدفع باتجاه إجراء إصلاحات.

وكشف عن “وجود خطة إصلاح اقتصادية، تم إعدادها من قبل خبراء اقتصاد محليين وأجانب، سيتم الإعلان عنها قريبا، وتشمل إجراء إصلاحات في مجالات الضرائب، والجمارك، والهيكليات الإدارية”.

في هذه الأثناء انحدر الدينار العراقي في السوق السوداء إلى مستويات قياسية متدنية مقابل الدولار، ليسجل نحو 1405 دنانير للدولار، ما قد ينعكس بشكل سلبي ويزيد من تفاقم الأزمة المالية، التي تعاني منها البلاد.

وتعاني الحكومة العراقية من أزمة مالية خانقة، نتيجة تراجع عوائدها النفطية بسبب انخفاض أسعار النفط، حيث تنتشر في العراق حالات تأخر تسديد رواتب العاملين في الأجهزة الحكومية.

10