دييغو لوبيز على أجندة مانشستر سيتي

الأربعاء 2014/01/22
هل يكون لوباز الخيار الأمثل لحماية عرين السيتي

لندن - يسعى مانشستر سيتي الإنكليزي إلى تدعيم مركز حراسة المرمى في الفريق والتعاقد مع آخر قوي يزيد من التنافس ويرفع الأداء مع الحارس الأساسي جو هارت.

ذكرت تقارير صحفية أسبانية أن مدرب مانشستر سيتي مانويل بيليغريني يريد ضم حارس ريال مدريد دييغو لوبيز خلال فترة سوق الانتقالات الصيفية في الموسم المقبل.

وذكر أن مدرب ريال مدريد السابق كان يريد ضم قائد وحارس “المرينغي” إيكر كاسياس، لكن رغبة الأخير في الاستمرار مع الفريق الملكي وراتبه الكبير، جعلت بيليغريني يغيّر رغبته في ضم كاسياس إلى دييغو لوبيز لتدعيم مركز حراسة المرمى في الفريق الإنكليزي.

وجدير بالذكر، أن حارس مرمى مانشستر سيتي جو هارت قد ظهر بمستوى ضعيف في بداية هذا الموسم ممّا أدى إلى جلوسه على مقاعد البدلاء لعدد من المباريات ثم عاد من جديد في الآونة الأخيرة وظهر بشكل جيّد.

وذكرت صحف بريطانية أن مانشستر سيتي حوّل أنظاره نحو حارس ريال مدريد الأساسي دييغو لوبيز ليكون هدفه الجديد في سوق الانتقالات الصيفية القادمة.

وقيل إن مدرب الفريق التشيلي مانويل بيليغريني بات يضع لوبيز كخيار أول للنادي الإنكليزي بدلا من قائد ريال مدريد إيكر كاسياس المطلوب سابقا. وذكر أن إدارة مانشستر سيتي صرفت النظر عن التعاقد مع كاسياس بسبب راتبه السنوي الكبير مع الإقرار أيضا بصعوبة إتمام الصفقة.

وتبدو الأمور مختلفة بعض الشيء مع لوبيز، حيث لن يجد “السيتزن” صعوبة في التعاقد معه بسبب راتبه المناسب. ويحاول مانشستر سيتي التعاقد مع حارس جديد نظرا لتذبذب مستوى الأساسي جو هارت وتهوّره في بعض الأحيان ورحيل الحارس البديل كوستيـل بانتيليمـون في الموسم القادم.

إذا وافق لوبيز البالغ من العمر 32 عاما على الانتقال للسيتي، من المتوقع أن يشارك كأساسي في ظل تراجع مستوى جو هارت

من ناحية أخرى كشفت مصادر إعلامية أسبانية، عن تلقي دييغو لوبيز حارس مرمى فريق ريال مدريد عرضا آخر كذلك من فريق بروسيا دورتموند، للانضمام لصفوف أيّ فريق منهم الصيف المقبل.

ويرجّح مراقبون رياضيون في أسبانيا، أن واحدا من حارسي الريال سيرحل عن قلعة سانتياغو بيرنابيو بنهاية الموسم الحالي، في ظل المنافسة بينهم على حراسة عرين النادي الملكي، والتي تسببت في حيرة وصداع برأس مدرب الفريق كارلو أنشيلوتي الذي يُشرك الحارسين بالتناوب.

ويرغب إيكر كاسياس قائد النادي الملكي والمنتخب الأسباني في العودة لمكانه الطبيعي ضمن التشكيلة الأساسية حتى لا يفقد مكانته في كتيبة مدرب اللاروخا فيسنتي ديل بوسكي.

بينما يرفض دييغو لوبيز أن يكون حبيسا لدكة البدلاء بعد أن أثبت جدارته وأعلن للعالم بأنه حارس من طينة الكبار منذ الشتاء الماضي عندما جلبه المدرب البرتغالي جوزيه مورينيو لقلعة سانتياغو بيرنابيو قادما من فريق إشبيلية.

وإذا وافق لوبيز البالغ من العمر 32 عاما على الانتقال لفريق مانشستر سيتي، من المتوقع أن يشارك كأساسي في ظل تراجع مستوى الحارس الإنكليزي جو هارت. بينما يرغب يورغن كلوب المدير الفني لفريق بروسيا دورتموند وصيف دوري أبطال أوروبا في الظفر بتوقيع لوبيز خلال فترة الانتقالات الصيفية المقبلة.

وأكدت تقارير إعلامية أن الحارس الأسباني لفريق ريال مدريد دييغو لوبيز، قد يرحل عن أسوار فريق المرينغي في الفترة القادمة.

وتجدر الإشارة، إلى أن الحارس الأسباني المتألق دييغو لوبيز، تمكن من سحب البساط من أمام حارس الفريق “القديس” إيكر كاسياس منذ أن قدم إلى الفريق في الميركاتو الصيفي في الفترة التي غاب فيها الحارس كاسياس، حيث فضل المدرب السابق للفريق البرتغالي جوزيه مورينيو، الاعتماد على خدمات دييغو لوبيز بعد عودة كاسياس وهو الأمر الذي انتهجه المدرب الحالي كارلو أنشيلوتي مع فارق منح كاسياس الدفاع عن شباك الفريق في دوري أبطال أوروبا.

وأدى الجدل حول من يحق له حراسة عرين نادي ريال مدريد الأسباني بين إيكر كاسياس ودييغو لوبيز إلى نشوب منافسة شرسة بين الحارسين لحماية المرمى المدريدي والحفاظ عليه نظيفا ليؤكد كل منهما أنه الأجدر بأن يكون الحارس الأول.

وبدأ كاسياس السباق في شهر نوفمبر بينما أبقى لوبيز على شباكه نظيفة منذ الموسم الماضي، وخلال الموسم الحالي نجح الحارسان في الإبقاء على شباك نادي ريال مدريد نظيفة على مدار 847 دقيقة لم يستقبلا فيها أية أهداف.

23