دي ماريا: الفوز على البرازيل أمر ضروري

الأربعاء 2015/11/11
بقاء منتخب التانغو في دائرة المنافسة منوط بعهدة دي ماريا

بوينس آيرس- أكد أنخيل دي ماريا أن حصول منتخب الأرجنتين على النقاط الثلاث في مباراتيه أمام البرازيل وكولومبيا في تصفيات أميركا الجنوبية المؤهلة لبطولة كأس العالم 2018 أمر “حتمي”.

وقال لاعب باريس سان جيرمان لدى وصوله إلى بوينس آيرس للانضمام إلى معسكر المنتخب الأرجنتيني بقيادة المدير الفني جيراردو مارتينو “علينا أن نحصل على نقاط هاتين المباراتين وهذا أمر ضروري”.

وأعرب دي ماريا في الوقت نفسه عن قلقه من موجة الإصابات التي تضرب الفريق في الوقت الراهن وخاصة الإصابة التي تعرض لها قائد منتخب التانغو ليونيل ميسي والمهاجم سيرجيو أغويرو “إنهما لاعبان في غاية الأهمية”.

في السياق ذاته شهدت تدريبات نادي برشلونة الأسباني عودة ليونيل ميسي الذي خاض تمرينا منفردا قام خلاله بلمس الكرة للمرة الأولى منذ إصابته. ويترقب جميع متابعي النجم الأرجنتيني ما ستسفر عنه الأيام المقبلة وإذا ما كان ميسي سيتمكن من اللحاق بمباراة “الكلاسيكو” الأسباني في 21 نوفمبر المقبل أمام ريال مدريد.

وتتضارب المعلومات حول هذا الاحتمال ولكن هناك دلائل على إمكانية تحقّق هذا الأمر. وفيما أكدت صحيفة سبورت الأسبوع الماضي أن ميسي لن يتمكن من خوض المباراة التي يستضيفها ملعب سانتياغو بيرنابيو، كشفت صحيفة “ماركا” أن اللاعب يستكمل فترة التأهيل حسب الجدول الزمني المحدد سلفا وأن مشاركته في المباراة ليست مستبعدة.

وأشارت صحيفة موندو ديبورتيفو إلى أن ميسي يرغب في لعب الكلاسيكو وسيسعى جاهدا من أجل تحقيق هذا الهدف رغم الاحتمال الضئيل لتحقق هذا الأمر.

الأرجنتين حصلت على نقطة واحدة من أول جولتين بعد أن تجرعت هزيمة أمام إكوادور ثم تعادلت أمام باراغواي
ولم يستبعد المدير الفني لبرشلونة هذا الاحتمال أيضا وذلك من خلال رده عن سؤال وجه له الأسبوع الماضي حول إمكانية اشتراك ميسي في المباراة، حيث قال “قد يستطيع المشاركة وقد لا يستطيع”.

وأثناء غياب ميسي للإصابة، وجد برشلونة نجما جديدا هو البرازيلي نيمار دا سيلفا الذي ساهم بشكل كبير في تحقيق نتائج رائعة للفريق الكتالوني سمحت له بالوصول إلى مباراة الكلاسيكو متصدرا لجدول ترتيب مسابقة الدوري الأسباني بفارق ثلاث نقاط عن غريمه التاريخي ريال مدريد.

يذكر أنه تم استبعاد المدافعين بابلو زاباليتا وإزيكيل غاراي من قائمة المنتخب الأرجنتيني بسبب الإصابة أيضا، فيما ينتظر تعافي كارلوس يفيز من إصابة في الركبة. وأضاف دي ماريا قائلا “جميع اللاعبين الذين سيأتون وأنا من بينهم سنسعى إلى الحصول على النقاط الثلاث هنا وفي كولومبيا أيضا”.

واعترف اللاعب السابق لناديي ريال مدريد ومانشستر يونايتد أن الأرجنتين تواجه تحديات كبيرة في التصفيات الحالية بسبب ارتقاء مستوى المنافسين “شهدت بطولة كوبا أميركا الأخيرة والمونديال أيضا ارتقاء المستوى الفني للكثير من المنتخبات وهذا ما يعقد الأمور قليلا بالإضافة إلى أننا نعاني من غياب بعض اللاعبين المهمين”.

وحصلت الأرجنتين على نقطة واحدة من أول جولتين لها في التصفيات بعد أن تجرعت هزيمة غير متوقعة على ملعبها أمام إكوادور بهدفين نظيفين ثم تعادلت سلبيا دون أهداف أمام باراغواي في المباراة الثانية.

ويخوض منتخب التانغو يوم غد الخميس مباراة “كلاسيكو” أميركا الجنوبية أمام نظيره البرازيلي على ملعب مونومينتال بالعاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس ثم يواجه كولومبيا خارج الديار في 17 نوفمبر الجاري بمدينة بارانكويا. وبدأ المنتخب الأرجنتيني تدريباته أول أمس الاثنين استعدادا للمباراة المرتقبة.

23