ذئاب روما في منحدر خطير

الاثنين 2015/02/02
روما يواصل نزيف النقاط

روما - يواصل روما نتائجه السلبية هذا الموسم بتعادله 1-1 مع إمبولي، رغم إقامة اللقاء في ملعبه وبين جماهيره، ليعطي يوفنتوس فرصة رفع الفارق إلى 8 نقاط. ومع تعادل روما بات رصيده 43 نقطة بعد 21 جولة، علما أنه حقق الموسم الماضي في نفس المدة 50 نقطة، ومعدل تحقيقه للنقاط هذا الموسم 2.04 نقطة في المباراة، كما حقق الموسم الماضي 85 نقطة بمعدل 2.23 نقطة في المباراة الواحدة، وخسر آخر 3 مباريات بعد فقدان الأمل في اللقب.

ورغم تحسن استحواذ روما على الكرة من 58.7 ٪ إلى 61.1 ٪ هذا الموسم، فإن متوسط أهدافه انخفض إلى 1.61 هدف في المباراة، علما بأنه سجل الموسم الماضي ما معدله 1.89 هدف في المباراة، كما أن عدد فرصه انخفض من 5.6 تسديدات بين القائمين إلى 4.6، مما يعني أن استحواذه المرتفع سلبي وليس إيجابيا، ولغايات تدوير الكرة وليس لصنع الهجمات.

وشهدت الناحية الدفاعية انخفاضا بعدد التسديدات التي يتلقاها الفريق من 10.7 إلى 10.3 في المباراة الواحدة، وهذا بفضل ارتفاع الاستحواذ، لكن المشكلة أن عدد التسديدات الأقل نتج عنه معدل أهداف أعلى، حيث تلقى الموسم الماضي 0.66 هدف في المباراة، في حين يتلقى هذا الموسم 0.76 هدف في المباراة، مما يوضح دفاعا أسهل اختراقا من الموسم الماضي، ولعل عدم القدرة على تعويض مهدي بن عطية يعد المشكلة الأوضح هنا.

وفقد روما شيئا من توازنه الهجومي، فبعد أن كانت تشكل الجهة اليمنى 37 ٪ من هجماته، باتت تشكل 42 ٪، في حين يشكل العمق حاليا 27 ٪ فقط بعد أن كان 31 ٪، في إشارة واضحة إلى أن الفريق يخسر منطقة مهمة في الملعب، ولا يستطيع التحكم فيها رغم امتلاكه ثلاثيا مميزا دوما في هذه المنطقة. من ناحية أخرى أعلن نادي روما شراء سيدو دومبيا من سيسكا موسكو مقابل 4، 14 مليون يورو (2، 16 مليون دولار). وسجل الإيفواري دومبيا، البالغ من العمر 27 عاما، 61 هدفا في 95 مباراة خاضها خلال خمسة مواسم قضاها مع الفريق الروسي. ويلعب دومبيا حاليا برفقة زميله جيرفينيو الذي انضم إلى روما في عام 2013 مع المنتخب الإيفواري في بطولة كأس الأمم الأفريقية المقامة حاليا بغينيا الاستوائية. ويقال إنه يسعى لجلب مدافع، وقد تكون هذه التعزيزات صحيحة لكنها متأخرة بعض الشيء.

22