ذكريات الصراع مع أرسنال تلهم سولسكاير

مواجهة خاصة بين الهدافين راشفورد وأوباميانغ.
السبت 2020/10/31
سنكون على العهد

ستكون الأنظار شاخصة نحو ملعب “أولد ترافورد” غدا الأحد عندما يستضيف مانشستر يونايتد نظيره أرسنال. ويخوض الفريقان المباراة بمعنويات عالية اكتسباها من المنافسات القارية وتحديدا يونايتد الذي فاز بنتيجة كبيرة على لايبزيغ الألماني  في دوري الأبطال فيما فاز "الغانرز" على داندالك الأيرلندي في “يوروبا ليغ”.

لندن - يواجه فريق مانشستر يونايتد ضيفه أرسنال غدا الأحد في الجولة السابعة من الدوري الإنجليزي لكرة القدم. ورغم بدايته الجيدة في دوري أبطال أوروبا، حيث حقق انتصارين على باريس سان جرمان الفرنسي بنتيجة 2-1 ثم لايبزيغ الألماني بنتيجة 5-0، يقبع يونايتد في المركز الـ15 في الدوري المحلي مع سبع نقاط فقط في خمس مباريات.

ويتواجد يونايتد في المركز الخامس عشر بـ7 نقاط مع مباراة مؤجّلة وأرسنال في المركز الحادي عشر بـ9 نقاط حيث يدرك الفريقان أهمية الفوز في هذا الوقت خصوصا أن “الغانرز” يبتعد بـ4 نقاط فقط عن فرق الصدارة رغم مركزه في منتصف الترتيب، فيما يبدو يونايتد مطالباً بالفوز كي لا يبتعد أكثر عن المنافسة. وستشهد المباراة تحدّيا بين الهدّافَين ماركوس راشفورد الذي يتألّق على نحو لافت مع يونايتد تحديدا في دوري الأبطال وقد سجّل في مباراة لايبزيغ ثلاثيته الأولى مع فريقه والغابوني بيار- إيميريك أوباميانغ من جهة أرسنال.

ذكريات التنافس

تحدث أولي غونار سولسكاير، مدرب مانشستر يونايتد، عن ذكريات التنافس بين فريقه وأرسنال في السابق. واستهل سولسكاير المؤتمر الصحافي فقال “أي مدرب يحتاج لبعض الوقت كي يضع الأساس، وأرتيتا نجح بالفعل في التتويج بلقب مع الفريق، ويمكن رؤية ما يقدمه”. وتابع “إنه يملك أفكاره الخاصة، بعد عمله تحت قيادة مدرب من القمة من قبل، وعندما تكون في بداية مسيرتك كمدرب، وتبدأ في تحقيق الانتصارات، يكون ذلك من الأسس العظيمة لبدء مشوارك”.

وأكد “تمكن أرسنال من إيجاد المدرب الراغب في الأفضل للفريق”. وتطرق سولسكاير للمنافسة بين أرسنال ومانشستر يونايتد قائلًا “عندما كنت لاعبا، كان الصراع بيننا وأرسنال قويا للغاية على لقب الدوري”. وأردف “كان الشغف حاضرا دائما مع أهمية تلك النوعية من المباريات، كنا نعرف أن الفوز على أرسنال والحصول على 6 نقاط منهم يعني فوزنا بالدوري والعكس صحيح”. وأضاف “عاصرنا مباريات لا تصدق وبعض الذكريات المؤلمة أيضا، لا يزال هناك تنافس وتاريخ، لكن الآن لا ننظر إليهم أو لأي فريق آخر كمنافس، نحتاج حصد النقاط، والمسابقة ما تزال في بداياتها”.

وعلق المدرب النرويجي على إصابات بعض لاعبيه قائلا “تيليس هو الوحيد غير الجاهز للمباراة، أما روميرو فقد عاد للتدريبات الأسبوع الجاري، وبدأ تحضيراته للموسم، حتى بلوغ قمة مستواه ولياقته”. واسترسل “فيل جونز تعرض للإصابة وأجرى عملية ويعمل بقوة للعودة، نآمل أن يعود في ديسمبر”. واستطرد “اللعبة تطورت والكثير من الأندية واكبت ذلك التطور بعمق ما مكنها من التحدي على الألقاب، ورغم التنافس الشديد بين فريقين فقط في آخر موسمين، أرى أن الموسم الجاري ربما يشهد شيئا جديدا”. وأسهب “سابقا كان الأمر يتعلق بنا وأرسنال، ثم دخل تشيلسي المنافسة، أما الآن الأمور أصبحت أكثر إثارة، وكل شيء وارد، خاصة في ظل ما يحدث حول العالم، وبدورنا نتعامل مع كل مباراة على حدة”.

Thumbnail

وعلق على تطور مستوى فريقه مقارنة بالموسم الماضي “الأمر لا يعود إلي كي أقول حجم التطور، ولكني سعيد بالمردود الذي قدمناه مبكرا في الموسم الجاري”. وتابع “نعرف أننا بحاجة لحصد النقاط لابتعادنا بعض الشيء، لكننا الآن نشعر بالقوة والقدرة على المنافسة في كل مباراة”. وتحدث سولسكاير عن أسلوب يونايتد الجديد باستخدام الظهيرين أمام لايبزيغ. وأوضح “تغيير نظام اللعب يتطلب أمورا مختلفة، أساسياتنا ثابتة، لكن نحتاج للدفاع بصورة جيدة والتقدم بقوة، والمزيد من صناعة الأهداف والتسجيل من وان بيساكا وشاو اللذين تطورا أخيرا”.

وأردف “لا نملك أجنحة مثل غيغز وبيكهام، لذلك نعتمد بصورة أكبر على الظهيرين في التقدم لفتح الملعب”. أما عن مركز بوغبا فبيّن “بإمكانه القيام بكل شيء في الملعب، فهو قادر على إرسال التمريرات الطولية والوصول إلى منطقة الجزاء واللعب خارج المنطقة”. واستدرك “لكنه أدى جيدا وترك التأثير أمام لايبزيغ، نحب مشاهدته يتقدم للأمام والتأثير في اللقاء، منذ عودة بوغبا من الإصابة، كان الأمر يتعلق باستعادة لياقته وحدته”.

وأعرب أولي غونار سولسكاير المدير الفني لمانشستر يونايتد عن إحباطه من إلغاء التغييرات الخمسة في الدوري الإنجليزي. ويواجه يوناتيد أرسنال الأحد المقبل في الجولة 7 من الدوري الإنجليزي الممتاز. وأكد سولسكاير اعتراضه على إلغاء التبديلات الـ5، مبديا دهشته من تصويت الأندية ضد هذه الميزة في ظل تلاحم الموسمين الماضي والحالي. وقال “كان الحل المنطقي منح اللاعبين الراحة، في ظل تعرضهم للعديد من الإصابات، وبيب (غوارديولا) تحدث عن ذلك أيضا”. وأوضح “مهمة المدربين والأجهزة الطبية بالأندية الاعتناء باللاعبين، لذلك كنت أفضل التبديلات الـ5”.

وعن قائمة يونايتد، صرح المدرب النرويجي “أي فريق ناجح في العصر الحديث، يملك خيار إراحة اللاعبين وتدوير التشكيل”. وأكد “هذه الطريقة الوحيدة للبقاء في الدوري الأقوى بالعالم وكذلك في دوري أبطال أوروبا، لمن يرغب في الفوز بالبطولات”.

وعن مستوى فريد، قال “نرى الآن الجانب الأفضل من فريد، الذي انتظرناه، وقد قدم إسهامات لا تصدق، وفعل ما نريده منه.. نعم أخطأ في بعض التمريرات، لكنه يتمتع بالطاقة العالية، ويملك الحدة اللازمة للفوز بالكرات، أنا سعيد لتطوره”.  وعن خوضه المباراة رقم 100، قال مدرب يونايتد “هي مباراة صعبة دائما، أمام مدرب (أرتيتا) يملك أفكارا رائعة وأتطلع لمواجهته”. وختم “مفاجأة أنها المباراة رقم 100، الأمر مر بسرعة رغم حدوث الكثير من الأمور، آمل أن احتفل بذلك من خلال الأداء والنتيجة، استمتعت بالمباريات السابقة”.

استعادة التألّق

من جهته، يسعى إيفرتون المتصدّر بفارق الأهداف عن ليفربول لاستعادة تألّقه مع انطلاق الموسم حيث خسر في المباراة الأخيرة أمام ساوثهامبتون وتعادل قبلها وذلك عندما يحل ضيفا على نيوكاسل غد الأحد. أما ليفربول فيستضيف وست هام السبت وهو يتطلّع إلى الفوز للبقاء في الوصافة بفارق الأهداف أو انتزاع الصدارة في حال تعثر إيفرتون.

وفي باقي المباريات، يلعب السبت مانشستر سيتي أمام مضيفه شيفيلد يونايتد وتشيلسي أمام مضيفه بيرنلي، وغدا الأحد أستون فيلا أمام ضيفه ساوثهامبتون وتوتنهام أمام ضيفه إيفرتون، والإثنين المقبل فولهام أمام ضيفه وست بروميتش ألبيون وليدز يوناتيد أمام ضيفه ليستر سيتي.

23