"ذي سيمبسنز" يسخر من إنجازات ترامب

الاثنين 2017/05/01
يا لها من إنجازات عظيمة

واشنطن - استهزأ مسلسل “ذي سيمبسنز” الشهير للرسوم المتحركة بإنجازات الرئيس الأميركي دونالد ترامب بعد مرور مئة يوم على توليه الرئاسة.

وبثت الحلقة الأحد على محطة “فوكس”.

وتبدأ أحداث هذا الشريط الذي شوهد أكثر من 5 ملايين مرة على يوتيوب، في البيت الأبيض في ليلة عاصفة مع ظهور الناطق باسم الرئيس شون سبايسر مشنوقا في قاعة المؤتمرات مع لافتة علقت على صدره كُتب عليها “أستقيل”.

ثم تظهر مستشارة الرئيس كيليان كونواي وهي تقول “لن أحل محله” قبل أن تهرب عند رؤية الجثة. وبعد ذلك، تسلط الأضواء على مستشار ترامب ستيف بانون وشخص يشبه صهره جاريد كوشنر وهما يحاولان خنق بعضهما البعض.

وفي تلك الأثناء، يكون الرئيس مستلقيا على سريره وهو يرتدي لباس نوم زهري اللون ويحمل هاتفه الذكي في يده وإلى جانبه كتاب من إعداد المقدم السابق في محطة “فوكس نيوز” بيل أورايلي الذي أقيل من مهامه إثر اتهامه بالتحرش الجنسي، فضلا عن “دليل للعيش في فلوريدا مع 10 ملايين دولار في اليوم فقط”.

ويقول ترامب مستعرضا إنجازاته فيما يدور كلب على رأسه يقوم مقام شعر مستعار “يا لها من إنجازات عظيمة حققتها في 100 يوم، فقد حسنت أدائي في الغولف وازداد عدد متتبعي حسابي على تويتر بمعدل 700 مشترك”. ثم يأتي أحد معاونيه قائلا “إليكم مشروع قانون ينبغي قراءته على الفور، فهو يخفض الضرائب المفروضة على الجمهوريين وحدهم”.

فيجيب الرئيس “هل يمكن لمحطة فوكس نيوز أن تقرأه؟ وأنا سوف أشاهد ما يعرضونه”، قبل أن يوجه نظره إلى التلفاز حيث تبث مشاهد لابنته إيفانكا التي عينت قاضية في المحكمة العليا وتستغل هذه المناسبة لعرض مجموعة ملابسها.

وكان المسلسل تنبأ بوصول ترامب إلى الرئاسة في إحدى حلقاته عام 2000.

18