رئيس الزمالك يخطط للإطاحة بالبرازيلي باكيتا

الخميس 2015/12/31
في وجه العاصفة

القاهرة - علمت “العرب” أن مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك يخطط للإطاحة بالبرازيلي ماركوس باكيتا المدير الفني الجديد للفريق بسبب سوء النتائج، بعد أن فقد الفريق 5 نقاط في 3 مباريات تحت قيادته بالدوري الممتاز.

ويعيش النادي حالة غليان على خلفية تراجع النتائج، حيث عقد منصور اجتماعا طارئا مع الجهاز الفني لإبلاغه عن استيائه من النتائج في الفترة الأخيرة، مشيرا إلى أنه لن يسمح للفريق الحاصل على لقب الدوري بالعودة إلى الوراء مرة أخرى.

وجدد مرتضى هجومه على لاعبي الفريق عبر وسائل الإعلام، مهددا بفضح علاقاتهم النسائية، مضيفا “أعرف معلومات عن بعضهم تجعلني أقوم بالإطاحة بهم من النادي في الفترة المقبلة لو لم يلتزموا بتعليماتي، أنا رئيس ناد تربيت في منطقة شعبية وأعرف كل ما يحدث في غرف نوم لاعبي الزمالك”.

وواصل رئيس الزمالك تحديه للاعبيه قائلا “بعضهم على علاقة بنساء وأنا أعرف هذا، بعض اللاعبين سيتم قطع رقابهم لهذه الأسباب، لأن الالتزام هو الذي يؤدي إلى البطولات والإنجازات، لو لم يلتزم أفضل لاعب في الفريق فإنه سيرحل، جلبتكم من أندية درجة ثانية وأقل من مستوى الزمالك والأهلي، لكن البعض يتغير عندما يحصل على الشهرة والأموال”.

وعلمت “العرب” أن باكيتا اتهم جهازه المعاون بتضليله في اختيارات اللاعبين خلال مباراة طلائع الجيش، خاصة أنه لم يكوّن حتى الآن فكرة كاملة عن الفريق واللاعبين، وطالب بالتعاقد مع مساعد برازيلي في الفترة المقبلة.
مرتضى منصور: هناك قرارات أخرى تخص الجهاز الفني قد تشمل تغيير الجهاز بالكامل
وقرر مرتضى منصور إقالة إسماعيل يوسف مدير الكرة من منصبه، لعدم سيطرته على الفريق وكثرة أزماته مع اللاعبين، على أن يتم إسناد منصب المدرب العام ومدير الكرة لشخص واحد.

كما قرر قبول استقالة طارق مصطفى المدرب العام للفريق، الذي بررها في تصريحات خاصة لـ “العرب” برغبته في رفع الحرج عن مجلس الإدارة إزاء ما وصفه بالحملة المدبرة لتشويه صورته.

وشدّد مصطفى على أنه تعرض لهجوم شرس من جانب بعض الأشخاص منذ قبوله للمهمة، وما تعرض له أتى بثماره فأصبح جمهور الفريق يعتقد أنه يتحكم في التشكيلة والتغييرات، بالرغم من أن دوره استشاري فقط. وبعد ساعات من قبول استقالة مصطفى قرر مرتضى منصور رئيس النادي إقالة سامي الشيشيني المدرب العام الآخر للفريق، والمفاضلة بين محمد حلمي ومحمد صلاح للقيام بهذا الدور.

وقال منصور في تصريحات تلفزيونية أن هناك قرارات أخرى تخص الجهاز الفني قد تشمل تغيير الجهاز بالكامل، أو الإبقاء على باكيتا وتغيير باقي جهازه المعاون. وكشف مصدر بمجلس إدارة النادي لـ”العرب” أن منصور بدأ بالفعل الترتيب لإجراءات ما بعد إقالة باكيتا، حيث طالب أحمد حسام (ميدو) مدرب الإسماعيلي المستقيل بعدم قبول مهمة تدريب نادي الأفريقي التونسي.

ويتفاوض مرتضى منصور مع نجم الفريق السابق حازم إمام لتولي منصب مدير الكرة والمدرب العام، لكن عمله الإعلامي يقف عائقا أمام قبوله للمهمة، وهو ما دفع رئيس الزمالك إلى وضع اسم المهاجم السابق عبدالحليم علي بديلا.

كما قرر منصور عقد جلسة مطولة مع اللاعبين يوم الجمعة المقبل، لتوجيه التحذير الأخير لهم بسبب بعض تصرفاتهم في الفترة الأخيرة. وحدد النادي أسماء ثلاثة لاعبين أجانب استقر عليهم الجهاز الفني الحالي، تمهيدا لاختيار أحدهم للتعاقد معه في يناير المقبل بجانب شيكابالا العائد من الإعارة للإسماعيلي، وهم التنزاني سماتا لاعب مازيمبي الكونغولي، ودانيلو كارندو المحترف بالدوري الأرجنتيني، وعبداللطيف السلكيني مهاجم منتخب سوريا والطلبة العراقي الذي يبلغ من العمر 19 عاما فقط.
22