رئيس الوزراء التونسي يلتقي أوباما الأسبوع المقبل

الأحد 2014/03/23
جمعة في واشنطن لإنجاح المسار الانتقالي الشائك في تونس

تونس- يتوجه رئيس الوزراء التونسي مهدي جمعة، إلى الولايات المتحدة الأميركية، الأسبوع المقبل، في زيارة يلتقي خلالها الرئيس الأميركي باراك أوباما يوم 4 أبريل القادم.

ومن المقرر أن يلتقي جمعة خلال الزيارة كذلك عددا من المسؤولين من الإدارة ومن الكونغرس بالإضافة إلى عدد من رجال الأعمال ورؤساء المؤسسات.

كما سيتولى تقديم مداخلة في أحد أبرز مراكز البحوث الأميركية.

وتمثل هذه الزيارة- بحسب البيان- مناسبة لتأكيد أهمية العلاقات بين البلدين والرغبة المشتركة في مزيد تعزيز مجالات التعاون وتنويعها في جميع الميادين.

كما سيتم خلالها بحث سبل تدعيم التعاون والشراكة بين البلدين في هذه المرحلة الانتقالية بهدف مساعدة تونس على إنجاح مسار الانتقال الديمقراطي.

وستشهد هذه الزيارة أيضا إطلاق الدورة الأولى من الحوار الاستراتيجي التونسي- الأميركي الذي قال البيان أنه سيكون إطارا ملائما لمناقشة جميع أوجه التعاون وفق نظرة استراتيجية تساهم في دفع العلاقات الثنائية إلى مستوى تطلعات البلدين.

وتأتي الزيارة المرتقبة لرئيس وزراء تونس إلى أميركا، بعد أسبوعين من اختتامه جولة خليجية شملت خمس دول.

وحول هذه الجولة قال وزير الخارجية التونسي المنجي حامد، في مؤتمر صحفي الجمعة، إن الجولة الخليجية، “حققت أهدافها الأربعة المرسومة لها والمتمثّلة في استقطاب السياح الخليجيين إلى تونس، وتنقية الأجواء مع الدول الخليجية، وإقناع المستثمرين الخليجيين بالاستثمار في تونس.

2