رئيس الوزراء اليمني يعول على الدور المصري لمساندة الشرعية

الاثنين 2016/08/15
اليمن حريص على الدور المصري المحوري في المنطقة العربية

القاهرة- يبحث رئيس الوزراء اليمني أحمد عبيد بن دغر في القاهرة، قضايا المنطقة والأحداث المتسارعة في الشأن السياسي والتطورات العسكرية على الساحة اليمنية، وذلك خلال زيارة رسمية إلى القاهرة هي الأولى له، وتستغرق عدة أيام.

وأكد رئيس الوزراء أن زيارته تأتي من منطلق حرص اليمن على الدور المصري المحوري والنوعي في المنطقة العربية، والتأكيد على المكانة القومية الكبرى التي تحتلها مصر، مضيفا أنه سيطلع القيادة المصرية خلال لقائه بالرئيس عبدالفتاح السيسي على تطورات الأزمة اليمنية وسيسلمه رسالة خطية من الرئيس اليمني.

وتشهد اليمن صراعا داخليا بين الحكومة الشرعية والحوثيين الذين انقلبوا على السلطة واستولوا على عدة مناطق في البلاد منذ سبتمبر 2014، الأمر الذي دفع الحكومة إلى الاستعانة بالسعودية لشن عمليات عسكرية بالتنسيق مع تحالف يتكون من عشر دول عربية -بينهم مصر- تلبية لطلب الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي.

وأضاف بن دغر “إننا حريصون على بحث السبل الكفيلة بتفعيل العلاقات مع الحكومة المصرية وذلك من خلال عقد جلسة مباحثات مع رئيس الوزراء شريف إسماعيل، والعمل على تطوير التعاون المشترك في كل المجالات بما يخدم المصالح الاستراتيجية للبلدين”. وثمن رئيس الوزراء اليمني، الدور المصري الهام تجاه دعم الشرعية في اليمن والمشاركة في التحالف العربي، وكذلك الوقوف، إلى جانب الشعب اليمني وأزمته التي يمر بها، مشيدا بالمواقف التاريخية التي كان لمصر الدور الكبير في دعم الجمهورية اليمنية في المجالات كافة السياسية والعسكرية والتنموية.

وعلق عبدالله إسماعيل، المحلل السياسي اليمني، بالقول إن زيارة رئيس الوزراء اليمني أحمد بن دغر، إلى مصر، تأتي في إطار تواصل العلاقات التي تجمع بين البلدين، وأهمية دور مصر في القضايا العربية.

وأضاف إسماعيل، خلال تصريحات صحافية، أن هذه الزيارة جاءت بعد فشل محادثات الكويت، لنقل فكرة الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، للرئيس عبدالفتاح السيسي، لتوضيح موقف الحكومة الشرعية من الرؤية التي وضعها الانقلابيون، مشيرا إلى أن مصر لها دور كبير في الأمم المتحدة للوقوف بجانب اليمن.

ويرافق رئيس الوزراء اليمني الدكتور أحمد عبيد بن دغر، نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية عبدالملك المخلافي، ووزير السياحة معمر الأرياني، ووزير الصحة والسكان الدكتور ناصر باعوم، ووزير شؤون المغتربين المهندس علوي بافقيه.

2