رئيس مجلس الأمة الجزائري يهاجم المعارضة في بلاده

الأربعاء 2015/03/04
انتقادات لتصريحات بن صالح

الجزائر - هاجم عبدالقادر بن صالح رئيس مجلس الأمة الجزائري (الشيوخ)، قوى المعارضة السياسية في الجزائر بسبب مواقفها وتحركاتها السياسية التي نقلتها إلى الشارع في الفترة الأخيرة، واتهمها بالعمل على زعزعة استقرار البلاد وزرع الفتنة.

وقال بن صالح خلال افتتاح الدورة التشريعية، إن “التاريخ سيكشف حقيقة أولئك الذين يختارون في هذه المرحلة تحديدا زرع البلبلة واليأس من خلال التشكيك في الإنجازات والتسويق لتصورات مضللة وخيارات بعيدة كل البعد عن الواقع السياسي والاقتصادي والاجتماعي”.

في المقابل، انتقد سياسيون تصريحات رئيس مجلس الأمة الجزائري واعتبروا أنها مسيئة ومضللة، موضحين أن المعارضة الجزائرية تدافع عن قضايا محورية وترفع مطالب فئة واسعة من الشعب متعلقة بمسائل مهمة.

وأكدوا أن الساحة السياسية تعيش حراكا واسعا لأن السلطات رفضت تحقيق المطالب الشعبية، مثل تجميد مشروع الغاز الصخري الذي أثار جدلا واسعا بين الجزائريين.

وأضاف بن صالح أن العناد والتعنت اللذين تبديهما قوى المعارضة “تعكس المحاولات اليائسة المنخرطة في حراك يتجه إلى مصادرة الأمل والتفاؤل الذي يتطلع إليه شعبنا.

2