رابطة الدوري الإسباني تواصل تعنتها مع نيمار

الأربعاء 2017/08/09
تحت الأضواء

باريس - واصلت رابطة الدوري الإسباني لكرة القدم “الليغا”، تعنّتها مع مسؤولي باريس سان جرمان الفرنسي بشأن صفقة البرازيلي نيمار دا سيلفا، جناح برشلونة السابق.

وانضم نيمار لصفوف نادي العاصمة الفرنسية بعدما تم دفع قيمة الشرط الجزائي 222 مليون يورو إلى برشلونة في أغلى صفقة انتقال في تاريخ كرة القدم.

وقالت صحف فرنسية إن “رابطة الليغا لم ترسل بعد أوراق انضمام نيمار لسان جرمان”، مشيرة إلى أنّها أرجعت تأخرها إلى ما قالت انشغالها بجدول أعمال مزدحم. وأوضحت “الأمر بات يثير قلق النادي الفرنسي؛ حيث أنه لن يستطيع تسجيل اللاعب بالدوري الفرنسي، ولا بقائمة الاتحاد الوطني للعبة وعليه لن يستطيع اللعب”.

مهلة قصيرة

تبقى أمام رابطة الليغا مهلة إلى غاية الجمعة لإرسال أوراق نيمار، في حين تدور التكهنات بفرنسا حول أن الليغا لن ترسل الأوراق في الموعد المحدد، وحينها سيتولى الاتحاد الدولي لكرة القدم “فيفا” مسؤولية الأمر. وسيستغرق الأمر 10 أيام أخرى ما سيحول دون مشاركة نيمار مع ناديه الجديد في مباراته الأحد المقبل أمام غانغون بالجولة الثانية من الدوري الفرنسي.

وانفجرت جماهير نادي برشلونة الإسباني في ملعب كامب نو بالهجوم على البرازيلي نيمار، خلال مباراة الفريق في كأس خوان غامبر أمام فريق تشابيكوينسي البرازيلي، والتي انتهت بفوز البلوغرانا بـ5 أهداف نظيفة.

وهاجمت جماهير الفريق الكاتالوني لاعبها السابق نيمار الذي رحل قبل أيام قليلة لنادي باريس سان جرمان الفرنسي. وقالت صحف إسبانية إن جماهير نادي برشلونة كانت تهتف في كامب نو أثناء المباراة “نحن لا نريدك.. الموت لنيمار”.

وخرجت هذه الهتافات من منطقة معينة في مدرجات كامب نو مختصة ببعض الجماهير المتعصبة التي أطلقت سابقا هتافات ضد نادي إسبانيول في ديربي كاتالونيا، في ديسمبر الماضي.

أولاس يعتبر أنه مع رحيل ميشيل بلاتيني عن رئاسة الاتحاد الأوروبي خسر اللعب المالي النظيف "أحد أكبر المدافعين عنه"

وفي السياق ذاته تحدث جوسيب ماريا بارتوميو، رئيس نادي برشلونة أمام المؤتمر العالمي لروابط برشلونة، وتطرق إلى قضية البرازيلي نيمار للمرة الأولى منذ رحيله. وأطلقت جماهير برشلونة صافراتها على رئيس النادي أثناء تطرقه للحديث عن نيمار.

وأبدت جماهير نادي برشلونة الإسباني غضبها من الرئيس وإدارة النادي، بعد أن فرطت في أحد أفضل لاعبي العالم في السنوات القليلة الماضية، خاصة أنه لا يزال في الـ25 من عمره. وكان بارتوميو صرح بأن النادي سوف يستخدم أموال صفقة نيمار في تدعيم الفريق بالشكل المطلوب والمناسب.

اختلال التوازن

من جانبه قال جان ميشيل أولاس، رئيس ليون، إن صفقة ضم باريس سان جرمان للبرازيلي نيمار ستخل بتوازن حسابات نادي العاصمة الفرنسية. ويعد جان ميشيل أولاس، أحد أشد المدافعين عن اللعب المالي النظيف، وصاحب الفضل في الألقاب التي حصدها ناديه بين عامي 2002 و2008 بالدوري الفرنسي.

وطالب أولاس بتقنين هذا النوع من الصفقات، معتبرا أنّه مع رحيل ميشيل بلاتيني عن رئاسة الاتحاد الأوروبي “يويفا”، خسر اللعب المالي النظيف “أحد أكبر المدافعين عنه”.

وفي هذا السياق، أكد أولاس أنه إذا كانت قواعد “اللعب المالي النظيف لا تقوم بدورها على الساحة الأوروبية، فسيكون من الضروري أن تتولى الدولة الفرنسية” المسؤولية في هذا الصدد وتراقب وتتحقق من مصادر التمويل”.

وتابع “صفقة نيمار ستكلف باريس سان جرمان أكثر من مليار يورو على مدار 5 أعوام”، مشيرا إلى انعدام التناسب في الصفقة. وأكد أنه خلال هذا العام ستبلغ ميزانية باريس سان جرمان نحو 700 مليون يورو، “ونظرا لأن النادي لا يحقق عوائد بمستوى هذه النفقات، فإن ذلك سيخل بتوازن اقتصاد يعاني بالفعل من مشكلات في سبيل إعادة تنظيمه”.

وانتقد رئيس ليون عدم معرفة الأرقام الحقيقة لصفقة اللاعب البرازيلي؛ لأن كرة القدم تعيش في “منظومة انعدام ضوابط تنظيمية اقتصادية خطيرة”. وأضاف أولاس، وهو عضو في اللجنة التنفيذية للاتحاد الفرنسي لكرة القدم، أنَ صفقة نيمار يمكن أن تؤدي إلى “فقاعة” قد “تنفجر في أي لحظة”.

23