رافع خليل: الأخطاء القاتلة وراء خروج سوريا

المدير الفني لفريق الوثبة السوري يعتبر أن منتخب بلاده تعرض لظلم كبير في مباراة أستراليا من الحكم المكسيكي سيزار راموس في بطولة كأس آسيا لكرة القدم.
الخميس 2019/01/17
خليل: لدينا الكثير من الخبرات المخضرمة

أبوظبي - قال رافع خليل، المدير الفني لفريق الوثبة السوري، إن منتخب بلاده ودع بطولة كأس آسيا لكرة القدم التي تستضيفها الإمارات بطريقة حزينة ومخجلة ومذلة.

وأضاف خليل “في مباراة أستراليا قدم نسور قاسيون أداء جيدا، بعكس مواجهتي فلسطين والأردن، والمشكلة التي عانى منها المنتخب السوري كانت في خط دفاعه وأخطائه القاتلة التي كانت وراء هزيمتي الأردن وأستراليا”. وتابع “عودة فجر إبراهيم لتدريب المنتخب ساهمت في عودة الروح والثقة ورفع المعنويات، وخروج المنتخب من البطولة مبكرا أحزن الملايين التي كانت تمني النفس بتحقيق نتائج أفضل والوصول إلى أدوار متقدمة، ولكن المنتخب خذل أنصاره”.

وواصل “المنتخب تعرض لظلم كبير في مباراة أستراليا من الحكم المكسيكي سيزار راموس الذي حرمنا من ركلة جزاء صحيحة 100 بالمئة”.

وأكمل “كان على اتحاد الكرة أن يعتمد على الخبرات الوطنية. لدينا الكثير من الخبرات المخضرمة يجب أن تكون في اتحاد الكرة وفي المنتخب كنزار محروس ومهند الفقير وعبدالقادر كردغلي وعماد خانكان وحسام السيد”.

وختم “يجب تقييم المرحلة السابقة ومحاسبة كل مقصر. خروج المنتخب من البطولة صدم الجميع ولكن علينا تحمل الصدمة والتفكير في المستقبل بعد وضع النقاط على الحروف”.

22