"رامز تحت الصفر" لن يتوقف على إم بي سي مصر

رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام في مصر يؤكد عدم خضوع قناة "أم بي سي مصر" للقانون المنظم للإعلام في البلد بعد مطالب بإيقاف برنامج "رامز تحت الصفر".
الاثنين 2018/05/21
برنامج قائم على السخرية

القاهرة - قال مكرم محمد أحمد رئيس المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام في مصر، ردا على مطالب بإيقاف برنامج “رامز تحت الصفر”، إن قناة “أم بي سي مصر” لا تخضع للقانون المنظم للإعلام في البلد.

وأضاف أن قناة “أم بي سي مصر” شركة غير مصرية، لافتا إلى أن القناة أبدت تجاوبا كبيرا بشأن مراجعة حلقات برنامج رامز تحت الصفر.

كما أكد مصدر في المجلس الأعلى لتنظيم الأعلام، فضل عدم ذكر اسمه، أن برنامج رامز تحت الصفر لا يخضع لرقابة المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام، وبرر ذلك بالقول إن الشركة المنتجة للبرنامج ليست مصرية، ويتم عرضه على قناة سعودية، ورامز جلال نفسه ليس عضوا بنقابة الإعلاميين.

وتابع “لو أحدث مسلسل ما غير مصري ولا يتم عرضه على قناة مصرية ضجة بسبب مضمونه لن تكون للمجلس وصاية عليه”.

وكان طارق سعدة وكيل نقابة الإعلاميين المصريين، قد أفاد بأن النقابة ستنسق مع المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام لوقف برنامج “رامز تحت الصفر” الذي يقدمه رامز جلال بعد تجاوزاته في أول حلقتين. وأضاف سعدة أن البرنامج تضليل للرأي العام، واستنفد أهدافه منذ ثلاث نسخ سابقة، ولم يقدم جديدا للإعلام أو المشاهد.

وصرح بأن الذين يدعون أن البرنامج يحقق نسبة مشاهدة، عليهم ملاحظة أن نسبة المشاهدة المرتفعة تتمثل في أن متابعة المشاهدين تأتي للحكم على كذب وصدق الموقف، ودائما ما يأتي حكم المشاهدين بأن البرنامج مفبرك ومُتفق عليه مع الضيوف، والمتابعة لم تكن للموقف وإنما للمقدمة والإفيهات التي يسخر بها رامز من ضيوفه.

وشدد وكيل نقابة الإعلاميين على أن النقابة ترفض هذه النوعية من البرامج، مناشدا القنوات الفضائية عدم مراعاة مثل هذه البرامج منتهية الصلاحية من حيث المضمون، وأن توجه هذه الملايين من الجنيهات لإنتاج محتوى إعلامي وقوالب رمضانية تفيد وتثري المشاهد المصري والعربي، بدلا من هذه النوعية من البرامج.

وتصدرت برامج رامز جلال نسب المشاهدة في رمضان خلال الأعوام الماضية، كإحدى أهم هذه النوعيات من البرامج في الوطن العربي.

18