رامسي: أتطلع لعرقلة ليستر

يستعد فريق ليستر الحصان الأسود في الدوري الإنكليزي لخوض اختبار صعب جديد في القمة، وهذه المرة سيصطدم بأرسنال المنتشي، وبالتالي سوف يكون زملاء جيمي فادري أمام تحد كبير لتأكيد مكانتهم. في المقابل يحلم زملاء رامسي بعرقلة المارد الجديد.
الأربعاء 2016/02/10
الكرة في ملعب أرسنال

لندن - يحلم آرون رامسي لاعب وسط أرسنال بأن يعرقل فريقه الانطلاقة غير المتوقعة لليستر سيتي المتصدر بعد الفوز 2-0 على بورنموث هذا الأسبوع وتحقيق أول انتصار في خمس مباريات بالدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم.

ومع تبقي 13 جولة على نهاية الدوري يحتل أرسنال المركز الثالث بفارق خمس نقاط عن الصدارة قبل أن يستضيف ليستر الأسبوع القادم.

وبدأ أرسنال الموسم وهو مرشح للتتويج بلقبه الرابع في الدوري تحت قيادة المدرب الفرنسي أرسين فينغر لكن الفريق واجه صعوبات في يناير الماضي ليحقق انتصارا واحدا في أربع مباريات بالدوري في ذلك الشهر.

وقال رامسي لوسائل إعلام بريطانية بعد الفوز على بورنموث الأحد الماضي “كان من المهم أن ننتفض بعد النتائج التي عانينا منها مؤخرا. لذلك كان من المهم البقاء بالقرب من ليستر”.

وأضاف “ما فعله ليستر هذا الموسم مميز للغاية لكن يجب علينا اللعب بقوة منذ البداية للحصول على النقاط الثلاث. كان من المهم أن نفوز على بورنموث”.

وتابع “أتمنى أن نستمر بنفس الطريقة والخروج بالفوز أمام ليستر أيضا. نحن في وضع جيد وأتمنى الحفاظ على هذا”. ووصف صانع الألعاب الويلزي رامسي المهاجم الدولي الإنكليزي جيمي فاردي بأصعب خصم واجهه رفقة أرسنال هذا الموسم لما يمتلكه من قدرات تهديفية هائلة وشراسة في الضغط على حائز الكرة.

رفع فاردي رصيد أهدافه نهاية الأسبوع الماضي إلى 18 هدفا عندما سجل مرتين في شباك ليفربول، ليعتلي لائحة هدافي الدوري الإنكليزي الممتاز بعد مرور 25 جولة من المسابقة.

واستطاع اللاعب الذي كان ينشط في دوري الدرجة السادسة قبل خمس سنوات فقط من الآن، تحطيم الرقم القياسي المُسجل باسم روود فان نيستلروي كأكثر لاعب تسجيلا للأهداف في البريميرليغ بشكل متتال في 11 مباراة.

وقال آرون رامسي “إنه أصعب لاعب على الإطلاق واجهته هذا الموسم، مواجهته كانت معقدة للغاية، فاردي لاعب لا يصدق، ما يفعله حتى الآن شيء مثير للدهشة، استطاع التسجيل في 11 مباراة متتالية، مستواه ملفت للنظر، إنه لاعب متكامل، عندما تنظر إلى سجله، ومن أين بدأ؟ وأين أصبح الآن؟ إنها قصة عظيمة.

فاردي يتطلع إلى الانتقام من أرسنال في مباراة الأحد، حيث كان فريق المدفعجية الوحيد الذي تمكن من إسقاط ليستر

من جانبه طلب الظهير الأيمن هيكتور بليرين من زملائه في أرسنال التركيز على الخروج بالانتصار دون النظر إلى هوية المنافس. وقال بليرين البالغ من العمر 20 عاما “لا يهم من سنواجه. يجب الحصول على النقاط الثلاث. بالطبع ستكون هذه واحدة من أهم المباريات لكن يجب أن نتعامل معها مثل أي مباراة أخرى”.

ويتطلع جيمي فاردي مهاجم ليستر سيتي وهداف البريميرليغ إلى الانتقام من أرسنال في مباراة الأحد المقبل ضمن الجولة الـ26 من الدوري، حيث كان فريق المدفعجية الوحيد الذي تمكن من إسقاط ليستر سيتي على ملعب كينغ باور بخمسة أهداف لهدفين في وقت سابق هذا الموسم. واعترف فاردي بأنه يحلم بتأكيد حقيقة الحلم الذي يعيشه.

وساهمت أهداف فاردي الـ18 في تصدر ليستر لجدول ترتيب الدوري الممتاز بفارق خمس نقاط كاملة عن توتنهام. قال فاردي الذي بدأ مسيرته في بطولة غير مصنفة وعمل قبل ثلاث سنوات بدوام كامل “لم يكن من السهل أن تلعب وأن تعمل بدوام كامل طوال اليوم، كان علي أن أفضل العمل ولذلك اخترت اللعب مع ناد بمستوى أقل”.

صاحب الـ29 عاما يقدر هذه اللعبة أكثر من غيره من اللاعبين المحترفين “تسمع من بعض اللاعبين أن كرة القدم هي مجرد مهنة بالنسبة إليهم لكنها بالنسبة إلي ليست من هذا القبيل، لقد عملت كثيرا لأصل إلى هنا وأود الاستمرار هنا لأطول فترة ممكنة، أنا أستمتع بكل لحظة أعيشها هنا”.

وأضاف “عندما كنت في هاليفاكس لم أكن أفكر أبدا باللعب في بطولة كونفيرينس لكني فعلت، ثم جاء الانتقال الذي لم أفكر به يوما ما إلى ليستر ثم إلى المنتخب الإنكليزي، لم أكن لأفكر بذلك لملايين السنين لكنه حدث وكان ذلك نتيجة الكثير من العمل”.

23