رجل بابلي صاحب أقدم شكوى في التاريخ من سوء الخدمات

رسالة الشكوى تعود إلى 3800 سنة يشتكي فيها ناني إلى رجل آخر اسمه إيا ناصر من صنف النحاس الخاطئ الذي وصل إليه والتضليل والتأخير في تسليم شحنة أخرى.
الاثنين 2018/08/27
رسالة الشكوى مكتوبة باللغة الأكدية على لوح قديم من العصر البابلي

لندن - ذكر موقع “qz” أن أول شكوى في العالم قدمها زبون ضد سوء وزيف الخدمة المقدمة إلى الزبائن قد تعود إلى 3800 سنة، حيث يُوثق قرص قديم رسالة شكوى كتبها رجل في جنوب بلاد ما بين النهرين في مدينة أور في العراق.

وأوضح موقع “qz” أن رسالة الشكوى عبارة عن لوح قديم من العصر البابلي ويُوجد الآن في المتحف البريطاني، وأضاف أن رسالة الشكوى موجهة من شخص يُدعى ناني إلى رجل آخر اسمه إيا ناصر، حيث يشتكي ناني من “صنف النحاس الخاطئ الذي وصل إليه والتضليل والتأخير في تسليم شحنة أخرى”.

وتابع المصدر نفسه أن حروف رسالة الشكوى مكتوبة باللغة الأكدية في الكتابة المسمارية (كتابة كانت متداولة لدى شعوب ما بين النهرين وجنوب غرب آسيا)، وأضاف أن ارتفاع اللوح يبلغ 11.6 سنتيمتر وسمكه حوالي 2.6 سنتيمتر.

وفي السياق ذاته، نشر موقع “reddit”(ريديت) رسالة الشكوى التي ترجمها ليو أوبنهايم في كتابه “رسائل من بلاد ما بين النهرين”، حيث عبر ناني عن حنقه وغضبه الشديد من سوء المعاملة التي لقيها رسوله ورغبته في استعادة أمواله.

ويبدأ ناني رسالته قائلاً “عندما قدمت إليّ قلت الكلام التالي: سأعطي جميل سين (رسول ناني) سبائك نحاس ذات جودة عالية. لكنك ذهبت بعدها دون أن تفي بما وعدتني به”، وأضاف “وضعت سبائك لم تكن جيدة وقلت لرسولي جميل سين إذا أردتها خذها وإذا كنت لا تريد أخذها فاذهب بعيداً”.

وتابع ناني “لماذا عاملتني بهذا الاحتقار؟”، مضيفاً أنه يرغب في استعادة أمواله  وسيرفض المزيد من النحاس من شخص وقح، وأردف قائلا “من الآن فصاعداً سأختار بنفسي السبائك وسأمارس ضدك حقي في الرفض بسبب معاملتك لي باحتقار”.

24