رجل يسرق أصابع من معرض للأجساد الحقيقية

مثول رجل نيوزيلندي أمام المحكمة بتهمة سرقة قطعتين من أصابع قدم بشرية من معرض "جونتر فون هاجينس" للأجساد البشرية تقدر قيمتها بـ3808 دولارات لكل منها.
الثلاثاء 2018/06/19
معرض متنقل يضم أكثر من 150 عينة تشريحية لأجسام بشرية حقيقية

أوكلاند (نيوزيلندا) – أفادت تقارير إعلامية بأن رجلا نيوزيلنديا اتُهم بجريمة مروعة، تتمثل في سرقته قطعتين من أصابع قدم بشرية، من معرض مخصص لعرض “أجساد بشرية حقيقية” في مدينة أوكلاند.

وذكرت صحيفة “نيوزيلاند هيرالد” أن الرجل البالغ من العمر 28 عاما مثل أمام محكمة أوكلاند الجزئية، بتهمة التدخل بشكل غير لائق في شأن جثة شخص مجهول.

ويشار إلى أن قيمة أصابع القدم (التي يتم الحفاظ عليها عن طريق تقنية التلدين) التي حاول الرجل أخذها معه إلى منزله من معرض "جونتر فون هاجينس" للأجساد البشرية، 3808 دولارات لكل منها.

وقد أنشأت أنجلينا والي وزوجها الطبيب وعالم التشريح جونتر فون هاجينز، المعرض المتنقل.

وكان هاجينز طور عملية لحفظ الأجساد معروفة باسم عملية التلدين أو التطرية في سبعينات القرن الماضي، بينما كان يعمل في جامعة هايدلبرغ لتعليم الطلاب علم التشريح.

وقام منذ عام 1995، أكثر من 45 مليون شخص من أكثر 121 مدينة في أميركا وأوروبا وآسيا وأفريقيا، بزيارة المعرض المتنقل الذي يضم أكثر من 150 عينة تشريحية لأجسام بشرية حقيقية.

24