رحلة لاكتشاف بروناي بلاد ألف ليلة وليلة

الأحد 2014/05/11
“قرية كامبونغ أير” هي أكبر قرية مائية في العالم

بندر سري بكاوان - تعرف بروناي أو دار السلام باسم السلطنة المجهولة أو بلاد ألف ليلة وليلة وذلك بسبب الثراء الذي تعيش فيه هذه الدولة فهي تتمتع بكل ما هو موجود في قصص ألف ليلة وليلة الخيالية من الأموال والطبيعة الساحرة والعادات والتقاليد الغريبة .

وذلك لأن بروناي هي أغنى دولة في العالم الإسلامي، وتقع بروناي على الساحل الشمالي لجزيرة بورنيو في جنوب شرق آسيا، وتعتمد السياحة في بروناي على الطبيعة الساحرة التي تتضمن الجبال والسواحل والصحارى والأنهار والغابات مما جعل السياحة في بروناي هي الأغنى لتوافر كل مقومات الجذب السياحي فيها .

فإن كنت من محبي الطبيعة فعليك بالسياحة في بروناي حيث أنها قطعة من الجنة وهي أجمل بلدان شرق آسيا فهي تحتوى على العديد من المناظر الطبيعية الخلابة وبعيدة كل البعد عن مصادر التلوث. كما يمكنك في سياحة بروناي التمتع بأكبر قرية مائية في العالم وهي “قرية كامبونغ أير” بالإضافة إلى الشواطئ الساحرة والأنهار الطبيعية والمحميات الطبيعية التي تغطيها النباتات الخضراء والأزهار النادرة فبروناي تعد محمية طبيعية لما فيها من أماكن طبيعية نادرة وخلابة، وتعتمد سياحة بروناي على تنمية متنوعة لا تضر بالبيئة .

أما إذا كنت من محبي التاريخ والأماكن الأثرية فستجد في بروناي “شارع كوتا باتو” ويقع فيه متحف المصاحف التاريخية الذي يعرض مجموعة من الآثار الإسلامية والمخطوطات الخاصة بالفنون الإسلامية .

وتعد “صخرة الذهب” الركيزة الأساسية التي تقوم عليها السياحة في بروناي وهي أكبر صخرة في العالم مصنوعة من الذهب وهي مفتوحة أمام جميع الزوار لرؤيتها، والسياحة في بروناي تعتمد على شبكة طيران هامة تساعد في تسهيل حركة السياح من بروناىوإليها.

كما أن السياحة في بروناي تعتمد على مجموعة من الفنادق والتسهيلات الفندقية والسياحية التي تعمل على جذب السياح من جميع أنحاء العالم لعمل سياحة في بروناي، هذا بالإضافة إلى الشواطئ العائلية الخلابة في بروناي والأماكن التجارية ووجود أكبر حديقة عامة في العالم بها كل هذا يدعم حركة السياحة في بروناي .

لذا لا بد لك فورا أن تفكر في القيام برحلة سياحية إلى بروناي أغنى وأجمل دولة في العالم الإسلامي فهي حقا بلاد ألف ليلة وليلة ولكن على أرض الواقع.

17