رسام أرجنتيني يدعو الزوار إلى تناول لوحاته الفنية

الرسام الأرجنتيني إدواردو نافارو يصنع لوحات باستخدام حبر قابل للأكل على ورق الأرز ثم يتم طهي اللوحات في حساء من الخضروات، حيث يدعو الزوار لتناوله.
الثلاثاء 2018/04/24
إدراك الفن بحاسة الذوق

نيويورك - عادة ما تعرض اللوحات من وراء حواجز زجاجية لمشاهدتها في أغلب المتاحف وصالات العرض، ولكن في معرض بمدينة نيويورك الأميركية يتم تقديمها في صحون الحساء حيث يدعو الرسام الأرجنتيني إدواردو نافارو المشاهدين إلى تناولها.

صنع نافارو في معرض “إلى أنفسنا”، لوحات باستخدام حبر قابل للأكل على ورق الأرز، ثم يتم طهي اللوحات في حساء من الخضروات، حيث يدعو الزوار لتناوله.

والغرض من المعرض المقام في مركز الرسم هو السماح للزوار بإدراك الفن ليس فقط بأعينهم ولكن أيضا بحاسة الذوق وبالتمثيل الغذائي، وفقا للرسام المولود في بوينس آيرس.

ويستند فن نافارو إلى ما يصفه بأنه “مبدأ هولوغرافي” لفيزياء الكم التي تعني بالأساس أن المعلومات يمكن أن تُبعثر ولكن لا تُدمّر. ويتم تسخين لوحات نافارو تحت أضواء ساخنة قبل أن توضع في حساء حار حيث تذوب ببطء، وبالكاد لها أي نكهة خاصة بها، رغم أنه يمكن الشعور بقوامها في الفم.

وأقام الرسام الأرجنتيني وهو طاه متحمس، مشروعا مماثلا في بازل العام الماضي، قائلا إن اللوحات تتحول وتهضم ولكن لا يمكن أن تدمّر.

24