رغبة رونالدو تهدد بإحباط يوفنتوس

المهاجم ركيستيانو رونالدو يعيش حالة ضغط شديدة مع محاولة إدارة فريقه الجديد يوفنتوس تسخير جهودها من أجله في ظل غياب عدد من المواهب المتألقة.
الثلاثاء 2018/09/11
غياب تهديفي للدون مع السيدة العجوز

روما- لا يزال البرتغالي كريستيانو رونالدو، مهاجم يوفنتوس، يبحث عن هدفه الأول برفقة البيانكونيري منذ انضمامه إلى الفريق خلال فترة الانتقالات الصيفية. وجاء انتقال الهداف التاريخي لريال مدريد الإسباني لفريق مدينة تورينو بأكثر من 100 مليون يورو ليصبح الصفقة الأبرز في تاريخ بطل الدوري الإيطالي.

ومنذ ارتداء رونالدو ألوان السيدة العجوز باتت أعين العالم مسلطة على الكرة الإيطالية، ومع فشل كريستيانو في تسجيل هدفه الأول، يعيش البرتغالي حالة ضغط شديدة. القيمة التي وصل بها رونالدو لإيطاليا وحالة التألق القصوى التي بلغها خلال فترته مع الريال، ولدتا ضغطا هائلا على البرتغالي الذي بدأ في إظهار معاناته وغضبه داخل ملعب المباراة.

لكن الضغط على رونالدو ليس فقط داخل الملعب، بل خارجه أيضا من خلال وسائل الإعلام التي تسلط الضوء في كل مناسبة على الغياب التهديفي للدون.  وبالرغم من المنافع التي حصل وسيحصل عليها يوفنتوس من الناحية المادية من وراء كريستيانو، ومن ناحية البطولات التي سيساهم الدون فيها، إلا أن صفقته أثرت بالسلب على بعض زملائه.

ويعد باولو ديبالا أحد النجوم الذين تضرروا من رونالدو، فبعد أن كان أساسيا في الفترة الماضية، عانى بشدة من أجل المشاركة بالمباريات وجلس على دكة البدلاء مواجهتين متتاليتين. وإلى جانب ديبالا، يعاني النجم البرازيلي دوغلاس كوستا الأمرين من المشاركة بشكل أساسي، هو الآخر. ومن الواضح أن تواجد رونالدو في التشكيلة وقدرته على الأداء في أكثر من مركز، أثرا بالسلب على الثنائي.

وخرجت تقارير صحافية تؤكد أن ماسيميليانو أليغري، المدير الفني للفريق، يحاول تسخير الجهود من أجل تسجيل رونالدو لأول أهدافه من خلال الاعتماد على الكرات العرضية.

وقد تؤدي محاولة الجميع تسخير جهودهم من أجل رونالدو، فضلا عن غياب عدد من المواهب المتألقة، إلى انهيار الفريق في المباريات المقبلة، نظرا لاعتمادهم على لاعب واحد فقط.

23