رواية عن العلاقات في الفضاء الافتراضي

السبت 2016/05/28
رواية تطرح عدة تساؤلات على لسان البطلة

عمان- تعاين رواية “نجوت” للروائية الأردنية الشابة سنابل قنو العلاقات الإنسانية عبر الفضاء الافتراضي في شبكة الإنترنت وتشابكها مع القضايا اليومية والوطنية المركزية لا سيما قضية فلسطين.

الرواية التي صدرت عن دار الغاية للنشر والتوزيع، ووقعتها مؤخرا في عمان الكاتبة قنو، طرحت عددا من التساؤلات على لسان البطلة /الراوية في ما يتعلق بذواتنا وحقيقة ما يجتاحنا من أحاسيس ومشاعر أحيانا تتولد من إسقاطات في اللاوعي تجذبنا نحو الآخر لنتفاجأ لاحقا بأن الصورة التي تشكلت حقيقة تختلف عن الصورة التي في أذهاننا أو نصطدم بواقع يختلف عما حاولنا أن نرسمه في خيالنا.

لغة الرواية التي جاءت شفيفة وراوحت بين العامية والفصحى عكست الواقع بمختلف تجلياته، كما عكست المكان والجغرافيا التي تنقلت فيها أحداث الرواية بين الأردن وفلسطين وتركيا ومدنها.

كما حملت الرواية التي تختتمها المؤلفة بعبارة “أحببتك لتكون وطنا لي، نجوت منك ومني وصرت وطنا”، في بنائها العميق تساؤلات وجودية عن أشكال النضال من أجل القضية الفلسطينية والمفاهيم والمصطلحات التي تروج في هذه الفترة ولربما تتناقض مع ما كان سائدا في حقب سابقة.

وجاءت في بعدها المشحون بالعاطفة معبرة عما يجيش في جوانية الفرد من مشاعر سواء أكانت تلك العاطفة شخصية أم وطنية أم مما نعيشه من أحداث، ومن خلال ذلك الشحن العاطفي تنبثق أسئلة من متواليات لا متناهية علها تسلط الضوء على عمق ما نعانيه من تشظّ وحيرة.

16