رواية مصرية تدخل مناطق المحظورات

الجمعة 2015/04/17
رواية مجدي حليم أثارت لغطا مجتمعيا منذ صدورها

القاهرة- رواية “تغريبة بلا رغبة”، للكاتب مجدي حليم، والصادرة عن مجموعة النيل العربية أثارت لغطا مجتمعيا منذ صدورها، بين مؤيد ومعارض لفكرة الرواية نفسها خاصة وأنها تتداخل مع ثوابت مجتمعية وعادات وتقاليد، بل وفتاوى دينية.

فالبطلة أو البطل لكونه يحمل الذكورة والأنوثة معا منذ الولادة، هو في حدّ ذاته معضلة مجتمعية من الممكن أن تقابلها أي أسرة مصرية يولد لها مثل هذا “الهيرمافروديت”، ولكن أن يولد في قرية بعادات وتقاليد خاصة بها فهذا موضــوع آخر.

كما أن هذا أو هذه البطلة تشارك في أحداث الثورة وتتعرض لكشوف العذرية فهذا هو الدخول في المناطق المحظورة. ثم الدخول في وسط مجتمع الإخوان المسلمين في فترة وجودهم على رأس السلطة بمصر هو أيضا من إشكاليات الرواية الكثيرة، وأما أن يطلب أحد أعضاء الجماعة الزواج من هذا أو هذه البطلة فهو الإشكالية الكبرى.

الرواية تطرح تساؤلات كثيرة وتلقي بأحجار كثيرة في مياه راكدة، وتحدث حراكا ولغطا مجتمعيين شديدين. وقد قال مؤلف الرواية أنها سوف تكون الثلاثية الثانية إذ أنها تحاكي ثلاثية نجيب محفوظ وتوثق فترة هامة جدا من تاريخ مصر.

14