روبوت يحمل الأمتعة ويتبع صاحبه أينما ذهب

الثلاثاء 2017/02/07
حرية مستقبلية من حمل الأمتعة

لندن – كشفت شركة بياجيو الإيطالية عن روبوت جديد على شكل حاوية كروية، يمكنه حمل الأمتعة وتتبع خطوات صاحبه أينما يذهب. وأطلقت على الروبوت اسم “غيتا”.

ويسير الروبوت على عجلتين كبيرتين بحجم إطارات الدراجات الهوائية تقريبا، ويستطيع رؤية المحيط الخارجي عبر كاميرات تمنحه القدرة على التمييز الثلاثي الأبعاد.

وتصل سرعته القصوى إلى نحو 38 كيلومترا في الساعة، أي أنه يمكن أن يتبع راكب دراجة هوائية ينطلق بسرعة كبيرة.

وقدمت الشركة الروبوت كنموذج افتراضي، وبـدأت بتجربتـه في مختلـف أنـواع المـواقع، مـن المصـانع إلى الحـدائق والأسـواق والبيوت. وقالت إنها ستبدأ بإنتاجه تجاريا في وقت قريب بعد نجاح التجارب.

وتأمل أن يروق للمستهلكين ويتكون معظم حجمه من صندوق داخلي ذي غطاء علوي، لوضع الأمتعة والحقائب وحصاد التسوق من المتاجر. وتصل حمولته إلى نحو 20 كيلوغراما، ليقوم الروبوت بعد ذلك بتتبع حركة الشخص من خلال جهاز صغير يربط إلى خصر الشخص.

ويقول جيفري شناب، المدير التنفيذي لقسم المنتجات المستقبلية في بياجيو، إن الشركة تحاول تقديم منتجات جديدة ومختلفة في قطاع النقل… هناك الكثير من الوظائف التي يمكن أن تحتلها الروبوتات بكفاءة عالية”.

ويرى محللون أن الـروبوت غيتـا يمثل أحد ملامح الثورة التكنولوجية التي تعد بتغيير أنماط حياتنا وطريقة تحركنا في المستقبل.

10