روحاني يصر على أحقية بلاده في امتلاك النووي

الخميس 2014/05/22
تعنت إيراني يحول دون التوصل إلى اتفاق نهائي مع الغرب

شنغهاي- أكد الرئيس الإيراني، حسن روحاني، أمس الأربعاء، حق بلاده في الاستخدام السلمي للطاقة النووية، موضحا أهمية التعاون الدولي من أجل القضاء على أسلحة الدمار الشامل، لتعزيز السلم والأمن في العالم.

وأشار روحاني إلى أن بلاده بإمكانها التوصل إلى اتفاق في المفاوضات الجارية مع الغرب (مجموعة السداسية) حول برنامجها النووي، وذلك بانتهاج ما وصفه بأسلوب “الربح – ربح” وبعيدا عن التهديدات .

جاء ذلك في كلمة ألقاها أثناء اجتماع القمة الآسيوية لمؤتمر التفاعل وإجراءات بناء الثقة في آسيا “سيكا” الذي افتتح أشغاله، أمس، بمدينة شنغهاي الصينية.

وتأتي هذه التصريحات في وقت تعمل فيه طهران والمفاوضون الدوليون على إتمام اتفاق نهائي قبل انقضاء المهلة المحددة لذلك في يوليو المقبل، المتزامنة مع قرب انتهاء فترة تكليف مسؤولة السياسة الخارجية بالاتحاد الأوروبي، كاثرين آشتون، بالتفاوض مع الإيرانيين التي بدأتها قبل 5 سنوات تقريبا.

يشار أن نائب المدير العام للوكالة الدولية للطاقة الذرية، ترو فاريو رانتا، قد زار طهران، أول أمس، لبحث الاتفاقيات المبرمة والتعاون الثنائي مع إيران.

5