روزبرغ بطل التجارب الحرة لسباق ماليزيا

السبت 2014/03/29
الألماني نيكو روزبرغ سائق فريق مرسيدس ينافس في سباقات الفورمولا 1 للسيارات

سيبانغ - تمكن الألماني نيكو روزبرغ، سائق مرسيدس ومتصدر ترتيب العالم لسائقي “الفورمولا1”، من تسجيل الزمن الأسرع في التجارب الحرة الثانية لسباق جائزة ماليزيا الكبرى، ثاني سباقات بطولة العالم للفورمولا1 هذا العام.

وفي أفضل لفة من أصل 30، قطع روزبرغ، الفائز بسباق أستراليا باكورة سباقات بطولة العالم هذا العام، حلبة سيبانغ البالغة مسافتها 5.543 كلم في دقيقة و39 ثانية و909 أجزاء من الثانية، متفوقا بـ35 جزءا من الثانية فقط على الفنلندي كيمي رايكونين سائق فيراري الذي حل ثانيا، محافظا على نفس مركزه من التجارب الأولى.

واحتل الألماني سباستيان فيتل، سائق رد بول وحامل لقب بطولة العالم لسباقات الفورمولا1 في المواسم الأربعة الأخيرة، المركز الثالث بعدما جاء سابعا في التجارب الأولى، وخلفه البريطاني لويس هاميلتون زميل روزبرج في الفريق والذي تصدر التجارب الأولى.

وجاء الأسباني فرناندو ألونسو سائق فيراري وبطل العالم مرتين، في المرتبة الخامسة بعدما احتل المركز الـ11 في التجارب الأولى.

وصلت فرق فورمولا1 إلى ماليزيا استعدادا لخوض ثاني سباقات موسم بطولة العالم “فورمولا1” للسيارات في الوقت الذي تسود فيه أجواء الحزن والحداد في أعقاب اختفاء طائرة الخطوط الجوية الماليزية في وقت سابق من الشهر الجاري.

ولا تبعد حلبة سيبانغ التي تستضيف السباق كثيرا عن مطار كوالالمبور الدولي الذي أقلعت منه الطائرة المنكوبة التي كان على متنها 239 شخصا في طريقها إلى بكين قبل 19 يوما. وقال نجيب عبدالرزاق، رئيس وزراء ماليزيا، في وقت سابق من الأسبوع الجاري، إن الطائرة سقطت في المحيط الهندي بينما تستمر عمليات البحث عن الحطام.

بعد أن تعثر فيتل في تجارب ما قبل الموسم يدخل السائق الألماني سباق ماليزيا مع بعض التفاؤل

ويبدو أن فريق مرسيدس كان الأكثر تكيّفا مع المحركات الجديدة للبطولة بعد أن هيمن رد بول على البطولة في السنوات الأخيرة وقبل تغيير اللوائح. ولكن المدير التنفيذي لمرسيدس بادي لوي قال، “بينما نجحنا في تحقيق الفوز في أستراليا، فإنه لا يزال أمامنا الكثير من الأمور التي يتعيّن علينا إعادة النظر فيها”.

وبعد أن تعثر فيتل في تجارب ما قبل الموسم يدخل السائق الألماني سباق ماليزيا مع بعض التفاؤل. وكان فيتل قد فاز بسباق ماليزيا في العام الماضي، بعد أن تجاهل أوامر الفريق. وقال فيتل الذي فاز في 13 من 19 سباقا في العام الماضي،”لا يزال أمامنا الكثير من العمل في السيارة لكن هناك بعض الأمور المشجعة بعد أن جاءت سرعتنا في أستراليا أفضل مما كان متوقعا. نأمل بالاستفادة من هذا والحصول على بعض النقاط المهمة خلال السباقين المقبلين”.

وحصل زميل فيتل الجديد الأسترالي دانييل ريتشياردو على المركز الثاني في السباق الأول في بلاده، إلا أن الاتحاد الدولي للسيارات ألغى النتيجة بدعوى مخالفة لوائح الوقود. وتقدم رد بول بطعن في العقوبة ومن المفترض البت فيه بعد السباق الثالث للموسم، الذي سيقام في البحرين الشهر المقبل.

22