روسيا تلاحق وزير الدفاع الأوكراني بتهمة الإبادة

الجمعة 2014/10/03
التحقيقات تشمل أيضا رئيس الأركان الأوكراني وقائد الفرقة 25 للقوات المسلحة

موسكو - أطلقت روسيا تحقيقا بحق وزير الدفاع الأوكراني فاليري غيليتي، أمس الخميس، تتهمه فيه بارتكاب جرائم “إبادة جماعية” ضد المدنيين الناطقين باللغة الروسية في شرق أوكرانيا.

فقد أعلنت لجنة تحقيق تابعة للنيابة العامة الروسية عن ملاحقة للمسؤول الأوكراني في خطوة هي الثانية من نوعها منذ أواخر يوينو الماضي في سلسلة ملاحقاتها القضائية بعد وزير الداخلية الأوكراني أرسين أفاكوف.

وقال فلاديمير ماركين المتحدث باسم لجنة التحقيق الروسية في بيان إن “تحقيقا فتح حول وزير الدفاع الأوكراني فاليري غيليتي المتهم بالإعداد لارتكاب جرائم واستخدام أساليب ووسائل حرب محظورة وتنفيذ إبادة”.

وكان ماركين قد أشار، الاثنين الماضي، إلى أن استخدام الأسلحة الثقيلة والطيران خلال النزاع المستمر منذ ستة أشهر بين القوات الحكومية الأوكرانية والانفصاليين تسبب في مقتل 2500 شخص على الأقل وتدمير أكثر من 500 مبنى مدني في شرق البلاد.

وتأتي هذه الخطوة من قبل موسكو غداة اتهام سيرغي ليتفينوف وهو أحد الجنود من القوات الخاصة الأوكرانية الذي استسلم بملء إراته للسلطات الروسية، حسب موسكو، بعد اعترافه بقتل القوات الأوكرانية للمدنيين بصورة اعتبرها المسؤولون الروسيون جرائم إبادة ترتقي إلى جرائم حرب وفق الأعراف والقوانين الدولية.

وتشمل التحقيقات أيضا فيكتور موجينكو رئيس الأركان الأوكراني وقائد الفرقة 25 للقوات المسلحة الأوكرانية أوليغ ميكاس، فضلا عن عسكريين أوكرانيين آخرين وصفهم البيان بأنهم “رفيعو المستوى”.

وتتهم السلطات الروسية غيليتي والمسؤولين العسكريين الآخرين بإصدار أوامر تستهدف القضاء التام على السكان الناطقين باللغة الروسية المقيمين في إقليمي لوغانسك ودونيتسك المعلنين كجمهوريتين انفصاليتين من جانب واحد في شرق أوكرانيا.

وتزامن هذا الإجراء مع الأنباء التي تحدثت عن وقوع اشتباكات عنيفة حول محيط مطار دوينتسك بين الجيش الأوكراني والانفصاليين الذين يحاولون انتزاعه من القوات الحكومية، في خرق واضح للاتفاق المبرم بين الطرفين في مينسك عاصمة روسيا البيضاء قبل أسبوعين تقريبا.

وتشهد العلاقات بين موسكو وكييف توترا حادا منذ الإطاحة بالرئيس الأوكراني الأسبق فيكتور يانوكوفيتش في فبراير الماضي، حيث اعتبره محللون مشهدا يحاكي فترة الحرب الباردة.

5