روسيا تهدد بـ"رد قاس" على الإجراءات البريطانية

الأربعاء 2018/03/21
تصعيد خطير

طوكيو- تحولت قضية تسميم عميل روسي سابق في بريطانيا إلى أزمة دبلوماسية وتبادل الحرب الكلامية بين البلدين. فقد لوح وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في طوكيو الاربعاء بـ"الرد على الاجراءات المعادية لروسيا" التي اتخذتها بريطانيا حول قضية تسميم جاسوس روسي سابق في المملكة المتحدة.

وصرح لافروف في اعقاب لقائه مع نظيره الياباني تارو كونو "اذا استمرت الحكومة البريطانية باتخاذ اجراءات معادية لروسيا، فسنرد انطلاقا من مبدأ المعاملة بالمثل". وحث لافروف لندن على "الرد بهدوء" على الهجوم الذي استهدف في الرابع من مارس الحالي الجاسوس الروسي السابق سيرغي سكريبال وابنته يوليا.

وانتقدت وزارة الخارجية الروسية "خيار المواجهة" الذي تبنته لندن مضيفة أنها ستتخذ اجراءات انتقامية في وقت قريب. وتقول بريطانيا ان روسيا وحدها لها القدرة والدوافع والنية للوقوف وراء الهجوم بغاز الاعصاب نوفيتشوك الذي بدأ تطويره على ما يبدو في الحقبة السوفياتية.

وعلق الرئيس الروسي فلاديمير بوتين على الاتهامات بانها "هراء وتفاهات وكلام فارغ". وقامت بريطانيا بطرد 23 دبلوماسيا روسيا وأسرهم أي ما مجمله 80 شخصا. وقال متحدث باسم رئيسة الحكومة البريطانية تيريزا ماي ان لندن "تسعى فعليا" لاتخاذ اجراءات اخرى.

وأعلنت السفارة البريطانية في موسكو، الاربعاء، ان السفير البريطاني لن يحضر اجتماعا دعت اليه وزارة الخارجية الروسية لشرح وجهة نظر موسكو حول تسميم العميل الروسي السابق في انكلترا.

الاتحاد الاوروبي يعبر عن تضامنه مع بريطانيا وسيتفق القادة خلال قمة هذا الأسبوع على "تنسيق التداعيات" لروسيا

وقالت الناطقة باسم السفارة البريطانية زينات خانش ان "السفير لن يحضر الاجتماع" مضيفة ان السفارة تفكر في ارسال مسؤول الى الاجتماع بدون اعطاء المزيد من التفاصيل. وقد دعت روسيا السفراء الاجانب المعتمدين على اراضيها الى "لقاء مع المسؤولين والخبراء في الدائرة المكلفة مسائل الحد من انتشار وضبط الاسلحة" الاربعاء.

وسيغيب ايضا عن الاجتماع رئيس وفد الاتحاد الاوروبي في روسيا الموجود حاليا في الخارج وسيتمثل بنائبه سفين أولوف كارلسون كما اعلنت الناطقة باسمه. وسيخصص هذا الاجتماع لقضية تسميم سكريبال وابنته في 4 مارس ولاتهامات لندن ضد موسكو.

وقالت الناطقة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا الثلاثاء ان الاجتماع يهدف الى "عرض وجهة نظر روسيا لممثلي الدول الاجنبية وان نرد على اسئلة محتملة وان تعرض روسيا ايضا تساؤلاتها".

والثلاثاء أعلن مدير منظمة حظر الأسلحة الكيميائية أن تحليل عينات تسميم الجاسوس السابق سيستغرق من اسبوعين إلى ثلاثة. وتسببت الحادثة بمزيد من التأزم في علاقات روسيا بالعديد من دول الغرب.

وعبّر الاتحاد الاوروبي عن تضامنه مع بريطانيا وسيتفق القادة خلال قمة هذا الأسبوع على "تنسيق التداعيات" لروسيا. وقال وزير الدفاع الاميركي جيم ماتيس الثلاثاء إن الضلوع المفترض لموسكو في التسميم يظهر أن روسيا "اختارت أن تكون منافسا استراتيجيا".

غير أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب تجنب الموضوع عندما هنأ بوتين على إعادة انتخابه واقتراح قمة "في المستقبل غير البعيد". ولا يزال سكريبال (66 عاما) ، الضابط الروسي السابق الذي باع أسرارا إلى بريطانيا وانتقل إليها في 2010 في إطار صفقة تبادل جواسيس، في حالة صحية حرجة مع ابنته بعدما عثر عليهما فاقدي الوعي في سالزبري.