روسيا توشك على التوصل لتفاهم مع أميركا بشأن حلب

الخميس 2016/12/08
مفاوضات متواصلة

موسكو - صرح سيرجي ريابكوف نائب وزير الخارجية الروسي الخميس بأن موسكو على وشك التوصل إلى تفاهم مع واشنطن بشأن مدينة حلب السورية. ولكنه أضاف في الوقت نفسه إلى أن موسكو لا تعلق آمالا مبالغا فيها بهذا الشأن.

ونقلت وكالة "تاس" الروسية عنه القول :"نحن قريبون من التوصل إلى تفاهم الآن، ولكن ليس لدينا تقديرات مبالغا فيها في هذا الصدد".

وقال إن روسيا تأمل في التوصل إلى "اتفاقيات أكثر تماسكا" مع الولايات المتحدة بشأن المدينة. واعتبر أن تهديدات الغرب بفرض عقوبات على سورية تنم عن ضعف سياسي.

وشدد :"إذا حاول السياسيون مجددا تهديدنا بالعقوبات... فإن هذا يكشف عن ضعف سياسي كامل لهذه المجموعة من الدول".

من جهته، صرح وزير الخارجية الأميركي جون كيري بعد ساعة من المفاوضات من لافروف في أحد فنادق هامبورغ "تحدثنا بوضوح عن الوضع الصعب بشكل رهيب في حلب، وتبادلنا بعض الأفكار".

وجاء اللقاء بين لافروف وكيري على هامش الاجتماع السنوي لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا.

كما أن اللقاء أتى فيما دعت ست عواصم غربية بينها الولايات المتحدة في بيان مشترك الى "وقف فوري لإطلاق النار" امام "الكارثة الانسانية" في حلب وحثت روسيا وايران على "استخدام نفوذهما" لدى النظام السوري للتوصل الى ذلك. وهذا البيان وقعه ايضا قادة فرنسا والمانيا وكندا وايطاليا وبريطانيا.

وردا على سؤال بشان موافقة موسكو على وقف المعارك في حلب قال لافروف "كنت موافقا واؤكد دعمي للمقترح الأميركي المقدم في الثاني من ديسمبر".

ويشير لافروف بذلك الى لقاء مع كيري الجمعة في روما اتفق فيه الوزيران على ما يبدو، على خطة لإجلاء المدنيين والمسلحين من شرق حلب وعلى وقف جديد لإطلاق النار.

وكان يفترض ان تجري مشاورات تقنية روسية-اميركية في جنيف هذا الأسبوع لكنها الغيت الثلاثاء واتهم لافروف الجانب الأميركي بالمسؤولية عن ذلك. وهو ما نفاه كيري أثناء مروره الثلاثاء ببروكسل حيث شارك في اخر اجتماع وزاري له في الحلف الأطلسي.

ودعا كيري خلال اجتماع الثلاثاء في بروكسل الى استئناف المحادثات السياسية بين النظام السوري والمعارضة بمساعدة روسيا، حليفة الرئيس السوري بشار الأسد.

وبذل كيري في السنوات الثلاث الماضية جهودا حثيثة للتوصل الى "حل سياسي" في سوريا واجرى مفاوضات مكثفة مع لافروف لكنها لم تؤد الى نتيجة.

ومن المتوقع ان يزور كيري الخميس باريس للمشاركة السبت في اجتماع للدول الغربية والعربية الداعمة للمعارضة السورية، بحسب الخارجية الأميركية.

1