روسيا: لا تراجع عن تسليح نظام الأسد

الخميس 2013/08/15
بوتين يراهن على حليفه الوحيد في الشرق الأوسط

موسكو – أكد اناتولي ايسايكين مدير شركة «روس اوبورون اكسبورت» الحكومية الروسية لتجارة الأسلحة أن صفقات توريد السلاح الروسي إلى سوريا المعقودة في وقت سابق يجري تنفيذها.

من جهة أخرى، نقلت تقارير إعلامية عن ايسايكين قوله بشأن التعاون العسكري بين روسيا وإيران «إنه ليست هناك أي اتفاقات بشأن توريد منظومة صواريخ (أنتيه 2500) للدفاع الجوي، بدلا من منظومة (إس 300)»، مضيفا أنه لا يمكن تأكيد أي شيء بهذا الخصوص، إلا بعد التوصل إلى اتفاقات معينة.

وأعلنت روسيا أكثر من مرة أنه يتم تنفيذ عقود الأسلحة الموقعة بين روسيا وسوريا، وفق جداولها المبرمة مسبقا، وتخص أسلحة لا يشملها أي حظر دولي.

على الصعيد الميداني، قتل ثلاثة مدنيين وسقط عدد من الجرحى إثر قصف جوي على منطقة «الباب» في ريف حلب من قبل قوات النظام بحسب ما أفاد المرصد السوري لحقوق الإنسان.

واقتحم مقاتلو جبهة النصرة فجر أمس، قرية كفر صغير في الريف الشرقي لمدينة حلب، والتي تقطنها غالبية من المواطنين الكرد بعد حصار لها استمر ليومين. كما هاجم مقاتلو جبهة النصرة وإحدى كتائب المعارضة، قريتي تل مضيق وسد الشهباء، بالريف الجنوبي الشرقي لمدينة إعزاز، حيث استولوا على عدد من المنازل واقتحموا مقراً لجبهة الأكراد في كلتا القريتين، ولم ترد أنباء عن حجم الخسائر البشرية والمادية.

وأفاد المرصد باندلاع اشتباكات عنيفة أمس الأربعاء في مدينة درعا بين قوات المعارضة والقوات النظامية السورية في كل من محيط مؤسسة السكر وحيي المنشية والجمرك بدرعا البلد.

وقصفت القوات النظامية طريق السد بالتزامن مع اشتباكات بينها وبين قوات المعارضة، كما قصفت مناطق في بلدات داعل بريف درعا، والنعيمة والكرك الشرقي، ووردت معلومات عن سقوط عدة جرحى. فيما استشهد أحد عناصر قوات المعارضة باستهدافه بلغم موجّه مع عدد من عناصر المعارضة في إحدى النقاط العسكرية بريف دمشق.

وفي حلب، قتل 5 من بين صفوف جماعة «الدولة الاسلامية في العراق والشام» المرتبطة بتنظيم القاعدة، إثر اندلاع اشتباكات عنيفة بين عناصرها وبين وحدات حماية الشعب الكردي في بلدة صرين و قريتي القبيبة والقناية.

4