رولز رويس الشبح تشرق في دبي بروح الخط العربي

الأربعاء 2017/11/22
موديل حصري لعشاق السيارات الفارهة

دبي - فاجأت شركة رولز رويس البريطانية، عملاق صناعة السيارات الفاخرة في العالم، عشاق الفخامة في الشرق الأوسط خلال مشاركتها في فعاليات معرض دبي الدولي للسيارات الذي اختتمت فعالياته مؤخرا بالكشف عن أيقونتها غوست بنسخة روح الخط العربي.

ويقول المسؤولون في الشركة البريطانية العريقة إن مفهوم سيارة نسخة غوست (الشبح) وفكرتها وضعهما مصممو وخبراء العلامة في المركز الميكانيكي للخليج العربي، الذي يعد الوكيل الحصري لسيارات رولز رويس موتور كارز في دولة الإمارات.

وأشاروا إلى أن من عمل على تنفيذ هذه النسخة المميزة من الموديل المذهل فريق من الحرفيين البارعين في دار رولز رويس في جودوود في إنكلترا.

وتعد نسخة روح الخط العربي إصدارا فريدا من الأيقونة غوست ذات قاعدة العجلات الممتدة.

ويجمع الموديل ما بين كلمات مؤسس علامة السيارات الفارهة وفن الخط العربي العريق، الذي ينبثق من صميم الهوية الثقافية والاجتماعية للمنطقة.

وتتميّز سيارة رولز رويس غوست بنسخة روح الخط العربي المصممة ضمن برنامج بيسبوك للتصميم حسب الطلب بلمساتها التصميمية المُستلهمة من فن الخط العربي العريق.

وتبدو الكلمات العربية المنقوشة بعناية فائقة، مسكوبة في قوالب تمنحها شكلها الانسيابي النهائي فتشكّل صورا فنية أذهلت زوار المعرض اللذين قدموا لمشاهدة هذا الإصدار الحصري.

الإصدار الوحيد من نوعه يتألق بطلاء خارجي بلون الياقوت الأسود مع خط جانبي باللون الأبيض الناصع وعجلات قياس 21 بوصة مطلية بلون السيارة

ووفق المسؤولين في الشركة البريطانية، فقد اختيرت عبارة السير هنري رويس الشهيرة “خذ أفضل ما تجد واجعله أفضل. وإن لم تجده ابتكره” لتزيّن الواجهة الأمامية في المقصورة في رسم دقيق مشغول باليد على شكل روح السعادة، والذي أبدع في تصميمه الخطاط العربي العالمي خالد الساعي.

ويتألّق هذا الإصدار الوحيد من نوعه بطلاء خارجي بلون الياقوت الأسود مع خط جانبي باللون الأبيض الناصع وعجلات قياس 21 بوصة مطلية بلون السيارة.

كما اتّخذت أغطية العجلات المركزية اللون نفسه إلى جانب خطوط رفيعة باللون الأبيض الناصع لتزيد من جمالية سيارت غوست الفريدة.

أما داخل السيارة المصمّم حسب الطلب فيلاحظ رسم روح السعادة كما أبدعه الفنان التشكيلي السوري خالد الساعي في أكثر من مكان بحيث يظهر على شكل تطعيم فضي على اللوحة الوسطية وعلى شكل تطريز وسط المقعد الخلفي.

وجاءت تلك الخطوط ضمن باقة من لمسات الجلد بألوان متعددة مثل الفيروزي والأسود والأبيض. أما اللمسة الأخيرة فهي للسجادات السوداء من الصوف الطبيعي.

وتعد سيارت رولز رويس غوست من فئة سيارات الصالون الفاخرة حيث تملك محركا من فئة في 12 مؤلفا من 12 أسطوانة على شكل حرف في سعة 6.6 لتر.

وتصل طاقة محرك السيارة القصوى إلى 570 حصانا، ما يجعلها من بين أقوى الموديلات في فئتها.

ويمكن للسيارة التسارع من صفر إلى مئة كلم/س خلال 4.9 ثوان، مع توفر 80 بالمئة من طاقة عظم الدوران اعتبارا من سرعات دوران منخفضة وتصل سرعته القصوى إلى 250 كلم/س.

وكانت الشركة البريطانية قد قدمت في وقت سابق من هذا العام نسخة بلاك بادج (الشارة السوداء) كنسخة عالية الأداء من سياراتها، بهدف منافسة عمالقة هذه الصناعة وخاصة شركتا بي.أم.دبيلو ومرسيدس بنز الألمانيتن .

وبدأت الشركة البريطانية كذلك بطرح النسخة القوية رايث التي تعد أقوى سيارات رولز رويس وأكثرها تطورا على الإطلاق، بالتزامن مع شقيقتها غوست ذات الأربعة أبواب.

17