رولز رويس تودع تحفتها الشبح بإصدارات حصرية أنيقة

الشركة البريطانية تقرر إنتاج 50 نسخة من موديل زينيث إيديشن كخطوة أولى في مسيرة وداع أيقونتها الشبح الفاخرة.
الأربعاء 2019/08/28
غوست هي السيارة الأنجح التي صنعتها رولز رويس

لندن - قرر عملاق صناعة السيارات البريطانية الفاخرة رولز رويس إنتاج نسخ حصرية من الموديل الخاص زينيث، الذي اعتبره المختصون في عالم السيارات خطوة أولى في مسيرة وداع أيقونتها الشبح الفاخرة.

ويؤكد المولعون بهذه العلامة العريقة أنه حين بدأ إنتاج سيارة غوست للمرة الأولى في عام 2009، تأثّر هواة العلامة حول العالم بأناقة خطوطها ومزاياها الديناميكية وقد أصبحت بسرعة كبيرة ولا تزال سيارة رولز رويس حتى اليوم الأكثر نجاحا على الإطلاق.

وجذب هذا الموديل مع مرور الوقت اهتمام شريحة جديدة من الزبائن من روّاد الأعمال الأصغر سنا.

وخلال حدث أقيم في وقت سابق هذا الشهر، قال الرئيس التنفيذي لرولز رويس تورستن مولر أوتفوس إن “مجموعة غوست زينيث تمثل دراسة ذات نظرة متقدّمة عن الخصائص الفريدة التي ساهمت في ارتقاء غوست إلى مرتبة السيارة الأكثر ثباتا في تطوّرها”.

وأضاف “توفر هذه المجموعة الفريدة لهواة العلامة فرصة نادرة لاقتناء سيارة تعبّر بصدق عن زمننا.. غوست هي السيارة الأنجح التي صنعتها رولز رويس على الإطلاق، ومجموعة زينيث تحتفي بحدث هام في تاريخنا العصري”.

ويتميز الموديل الخاص من خلال الطلاء ثنائي الألوان؛ لون أزرق على الجسم مع غطاء أبيض على حيز المحرك، أو لون أحمر على الجسم مع غطاء باللون الأسود، أو لون فضي على الجسم مع غطاء أبيض.

وتزدان المقصورة الداخلية بأرفف مضيئة في الأبواب، ولخلق تباين لوني شديد في المقصورة الداخلية تمت كسوة المقاعد الخلفية بجلد مختلف اللون.

كما يزدان سقف السيارة الداخلي بمظهر السماء المرصعة بالنجوم ورسم متحرك لتساقط الشهب والتي ترسمها 1340 نقطة للألياف زجاجية.

وتستمد غوست زينيث مجموعة من اللمسات من سيارة أي.إكس 200 ولعلّ أبرز تلك اللمسات هو دمج السبيكة التذكارية المصنوعة من مجسم روح السعادة الأصلي الذي وُضع أساسا في أي.إكس 200.

ويقول المصممون إن المجسم تمّت إذابته ووضع قطعة منه على شكل شريحة في لوحة المفاتيح المركزية من كل سيارة من سيارات زينيث الخمسين.

وتشير هذه الشريحة التي تمّ نقشها بخطوط التصميم الأساسية الثلاثة لسيارة غوست إلى جذورها الأصلية. وقد نُقش تمثال روح السعادة الخاص بالسيارة كما الساعة باسم المجموعة المرتقبة.

وتعد سيارات رولز رويس غوست من فئة سيارات الصالون حيث تملك محركا من فئة في 12 مؤلفا من 12 أسطوانة على شكل حرف في سعة 6.6 لتر.

وتصل طاقة محرك السيارة القصوى إلى 570 حصانا، ما يجعلها من بين أقوى الموديلات في فئتها.

ويمكن للسيارة التسارع من صفر إلى مئة كلم/س خلال 4.9 ثوان، مع توفر 80 بالمئة من طاقة عظم الدوران اعتبارا من سرعات دوران منخفضة وتصل سرعته القصوى إلى 250 كلم/س.

ولم تحدد شركة رولز رويس سعر سيارتها غوست زينيث إيديشن الجديدة حتى الآن، ولكنه بطبيعة الحال سيزيد عن تكلفة النسخة القياسية من السيارة التي يبلغ سعرها 289 ألف يورو.

17