روما يحسم قصة انتقال الفرعون الصغير صلاح

السبت 2015/08/08
محمد صلاح ينشد العالمية مع فريق روما الإيطالي

روما- بعد طول انتظار حسم المهاجم المصري محمد صلاح ورقة انتقاله إلى روما ليخوض موسما جديدا في إيطاليا على سبيل الإعارة لعام واحد من فريقه الأصلي تشيلسي الإنكليزي بعدما أمضى الأشهر الماضية في صفوف فيورنتينا.

وتأخرت صفقة انتقال صلاح (23 عاما و37 مباراة دولية) كثيرا بسبب تهديد فيورنتينا بمقاضاة اللاعب لعدم تواجده خلال استعدادات الموسم أو التزامه ببند تمديد إعارته مع الفريق الإيطالي لسنة جديدة، فيما أصر وكيله رامي عباس على أن الصفقة ستتم رغم تهديدات فيورنتينا والحديث عن إيقاف اللاعب ستة أشهر.

مدير فيورنتنيا فينتشنزو غويريني عبر سابقا عن رغبة النادي في المحافظة على الموهبة الشابة “أقول للمشجعين إن النادي قدم عرضا جنونيا لصلاح. إذا رفض أي لاعب، وليس صلاح فقط، هذا العرض فمن الأفضل ألا يبقى في النادي. مع ذلك أعتقد أن صلاح سيقبل به. لقد قدم أداء جيدا معنا ومن الطبيعي أن يحصل على كل هذه العروض”.

كما ذكرت تقارير صحفية أن هذا العرض تضمن راتبا سنويا بقيمة 3 ملايين يورو للاعب المصري. ولكن أحلام فيورنتينا تبددت وسيحمل اللاعب المولود في 15 يونيو 1992 في بسيون (شمال) ألوان روما، ليصبح ثاني لاعب مصري يحصل على هذا الشرف بعد أحمد حسام “ميدو” في 2004.

وكان جمهور روما قد استقبل النجم المصري “الفرعون” بالمئات في مطار فوميتشينو “لم أكن أتوقع ذلك وكان المشهد جميلا، لقد استمتعت بذلك.. أعتقد أن روما من أكبر الأندية في العالم، وأنا سعيد لتواجدي هنا” هذا ما قاله صلاح فور وصوله.

ويملك روما، بطل إيطاليا في 1942 و1983 و2001، حق شراء عقد اللاعب متى يريد خلال الموسم الحالي، وذكرت تقارير أن قيمة إعارته بلغت 5 ملايين يورو وحق الشراء 15 مليون يورو.

وبدأ النجم المصري مشواره بمركز الظهير لكن شهيته التهديفية أوصلته إلى المراكز الهجومية مع فريقه المقاولون العرب. وبعد تسجيله هدفين للمنتخب الأولمبي المصري في مباراة ودية ضد بازل في مارس 2012 عندما نزل بديلا في الشوط الثاني (4-3)، أعجب به الفريق السويسري وتعاقد معه بعد شهرين لأربع سنوات.

وجدير بالذكر أن النجم المصري كان قد قدم أداء رائعا في موسم 2012-2013 فأحرز لقب الدوري وجائزة أفضل لاعب في البلاد. وكان تألقه ضد تشيلسي في الدوري الأوروبي ثم دوري أبطال أوروبا، دفع النادي اللندني لجلبه إلى صفوفه في يناير 2014، فأصبح أول لاعب مصري يدافع عن ألوانه ومنحه البرتغالي مورينيو أول مشاركة في البريمير ليغ، لكن مشواره مع البلوز لم يكن ورديا، لينتقل إلى فيورنتينا على سبيل الإعارة.

22