روما يفك عقدة ملعبه في دربي الشمس

الأحد 2015/04/05
روما يحافظ على مركزه الثاني في الكالشيو

روما – أحرز ميراليم بيانيتش هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 25 من عمر المباراة التي جمعت أمس السبت بين نادي العاصمة الإيطالية ونادي نابولي، وبذلك ينجح نادي روما في تحقيق الفوز الأول على ملعبه في الكالشيو، منذ شهر نوفمبر الماضي.

وبهذا الفوز يحافظ فريق العاصمة على مركزه الثاني برصيد 56 نقطة والمؤهل لدوري أبطال أوروبا، بينما يبتعد نابولي خطوة جديدة عن حصد مركز مؤهل لدوري الأبطال الموسم المقبل بتوقف رصيده عند 47 نقطة يحتل بها المركز الخامس، وهو آخر المراكز المؤهلة لبطولة الدوري الأوروبي.

ويدين روما بفضل كبير في فوزه أمس باللقاء الذي يعرف بدربي الشمس إلى لاعبه ميراليم بيانيتش الذي سجله هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 25.

وقال مورغان دي سانكتيس حارس مرمى روما “كان من المهم الفوز بهذه المباراة بعد الفوز (1-صفر) على تشيزينا، كي نعزز موقعنا الذي تأثر للأسف في الأشهر الثلاثة الأخيرة بسبب النتائج المتواضعة”.

وأضاف “الفوز وسط جماهيرنا يجب أن يشعرنا بالفخر، ولكن ذلك يجب أن يكون أمرا عاديا.. نابولي قدم مباراة رائعة، خاصة في الشوط الثاني”.

وظل التعادل السلبي قائما في الاستاد الأولمبي بروما حتى الدقيقة 25 عندما تلقى بيانيتش تمريرة من أليساندرو فلورنزي، وسدد الكرة ببراعة في الزاوية اليمنى من الشباك.

ورفّع هدف اللاعب البوسني من سرعة إيقاع المباراة، لكن نابولي أخفق في صناعة أيّ فرصة حقيقية خلال الشوط الأول.

وفي الشوط الثاني، تحسّن الأداء الهجومي لنابولي، لكن دون جدوى.

وقبل دقيقتين من النهاية، كاد روما يضيف الهدف الثاني، حيث سدد لاعب خط الوسط راديا ناينجولان كرة قوية كادت تصل الشباك، إلاّ أنها اصطدمت بزميله خوان إيتيورب لتغير اتجاهها وتمر إلى خارج الشباك.

23