رونالدو يطالب يوفنتوس بمتابعة صحوته

روما يعود إلى سكة الانتصارات بعد هزيمتين متتاليتين وتعادل، بعد أن حقق فوزا صعبا على ضيفه بولونيا بهدف وحيد.
الثلاثاء 2021/04/13
على الطريق الصحيح

روما – واصل يوفنتوس صحوته وحقق فوزه الثاني على التوالي بعد تعادل وخسارة عندما تغلب على ضيفه جنوى 3-1 الأحد في الدوري الإيطالي لكرة القدم الذي لا يزال لم يفصح عن بطله إلى حد الآن.

وأبقى يوفنتوس على حظوظه الضئيلة في التتويج باللقب العاشر على التوالي مبقيا على فارق 12 نقطة بينه وبين إنتر ميلان المتصدر.

وفرض نجم يوفنتوس كريستيانو رونالدو نفسه بطلا للقاء رغم أنه لم يسجل أهدافا، لكنه بدا متمسكا بدفع زملائه للفوز ورفع رصيده من النقاط أملا في إنعاش حظوظ فريقه في المنافسة.

وعانى يوفنتوس في الآونة الأخيرة من النتائج المخيبة، فبعد خروجه من ثمن نهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا على يد بورتو البرتغالي، كسب أربع نقاط من أصل تسع ممكنة في الدوري، ما وضع مدربه بيرلو تحت ضغط كبير دفع وسائل الإعلام المحلية إلى التطرق إلى إمكانية إقالته في حال التعثر أمام الفريق الجنوبي.

لكن يوفنتوس كشر عن أنيابه الأربعاء الماضي عندما تغلب على ضيفه نابولي 2-1 الأربعاء في مباراة مؤجلة من المرحلة الثالثة منقذا رأس مدربه، قبل أن يكرم وفادة جنوى اليوم.

وتنتظر يوفنتوس مواجهة قوية الأحد المقبل ضد مضيفه أتالانتا الرابع، علما وأنه سيستضيف قطبي ميلانو أي.سي ميلانو وإنتر في المرحلتين الـ35 والـ37 قبل الأخيرة في التاسع والسادس عشر من الشهر المقبل.

وقال بيرلو “فكرتي عن كرة القدم هي السيطرة على المباراة، لكن هذا الموسم لم ننجح دائما في تفعيلها”.

وأضاف “كل يوم تشعر أنك تحت المراقبة، أنا على وجه الخصوص لأنني في أول تجربة تدريبية لي. حتى الآن أقدّر لنفسي ستة من أصل عشرة لأنني أستطيع فعل المزيد”.

وواصل أتالانتا صحوته وحقق فوزه الرابع تواليا عندما تغلب على مضيفه فيورنتينا 3-2. وبدا أتالانتا في طريقه إلى تحقيق فوز سهل عندما أنهى الشوط الأول في صالحه بهدفين نظيفين سجلهما الكولومبي دوفان ساباتا، لكن فيورنتينا قلب الطاولة مطلع الشوط الثاني وسجل هدفين عبر الصربي دوشان فلاهوفيتش، قبل أن يخطف السلوفيني يوسيب إيليتشيتش هدف الفوز.

وعزز أتالانتا موقعه في المركز الرابع برصيد 61 نقطة، فيما تجمد رصيد فيورنتينا عند 30 نقطة وتراجع إلى المركز الخامس عشر. وحقق نابولي الأهم قبل استضافته إنتر ميلان المتصدر الأحد المقبل. ورفع نابولي رصيده إلى 59 نقطة في المركز الخامس.

وعاد روما إلى سكة الانتصارات بعد هزيمتين متتاليتين وتعادل، وذلك عندما حقق فوزا صعبا على ضيفه بولونيا بهدف وحيد سجله مهاجمه الإسباني بورخا مايورال. وعزز روما موقعه في المركز السابع برصيد 54 نقطة مقابل 34 نقطة لبولونيا الحادي عشر.

23