روني الأعلى راتبا يمدد عقده مع "اليونايتد" إلى 2019

الأحد 2014/02/23
"الفتى الذهبي" يتقاضى 1800 جنيه إسترليني في الساعة

لندن - تلقى مانشستر يونايتد المتعثر دفعة جديدة، عندما قرر واين روني مهاجم منتخب إنكلترا تمديد عقده مع حامل لقب الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم.

ورغم احتلال يونايتد المركز السابع في موسمه الأول تحت قيادة المدرب ديفيد مويز، فإن آمال الفريق في الظهور بشكل أفضل تلقت دفعة إيجابية بعدما وافق روني على تمديد عقده لمدة أربع سنوات ليستمر مع الفريق حتى 2019.

وروني الذي كان قريبا من الرحيل في 2010، وحاول تشيلسي بقوة ضمه في العام الماضي يقدم أداء جيدا للغاية حاليا مع يونايتد، ليرد على شكوك حول لياقته بعدما اكتفى في الموسم الماضي تحت قيادة المدرب أليكس فيرجسون بتسجيل تسعة أهداف فقط في الدوري.

وكان من المتوقع على نطاق واسع أن يجدد جوزيه مورينيو مدرب تشيلسي عرضه لضم روني في نهاية الموسم الجاري، لكن مهاجم ايفرتون السابق قرر الاستمرار في أولد ترافورد في محاولة لتحطيم الرقم القياسي المسجل باسم بوبي تشارلتون في عدد الأهداف مع النادي.

وقال روني لموقع يونايتد على الإنترنت: “هذا بكل تأكيد من الأشياء التي أرغب في تحقيقها”. وأضاف: “سأشعر بفخر كبير إذا تمكنت من تحقيق ذلك، هدفي دائما هو تسجيل وصنع أكبر عدد ممكن من الأهداف، ولذلك إذا واصلت تسجيل الأهداف بانتظام وحطمت الرقم فسأشعر بسعادة كبيرة”.

وأحرز روني 208 أهداف مع يونايتد في 430 مباراة متأخرا بفارق 41 هدفا عن تشارلتون الفائز مع إنكلترا بكأس العالم، وسيكون استمرار تألق روني بمثابة دفعة للمدرب مويز الذي حاول دعم فريقه في فترة الانتقالات الشتوية للتعاقد مع خوان ماتا من تشيلسي في الشهر الماضي.

وسبق لروني -الذي ذكرت تقارير أنه بات صاحب أعلى راتب في الدوري الإنكليزي الممتاز- الفوز بلقب الدوري خمس مرات مع يونايتد، منذ أن انتقل إليه من إيفرتون في 2004، كما توج بدوري أبطال أوروبا في 2008، وبكأس العالم للأندية وبكأس رابطة الأندية الإنكليزية المحترفة مرتين.

ونشرت صحيفة “ديلي ميل” الإنكليزية إحصائية عن المبالغ التي سيتقاضاها واين روني مهاجم مانشستر يونايتد بعد تمديد عقده ليبقى داخل صفوف قلعة الشياطين الحمراء. مشيرة إلى أن البند الرئيسي في العقد الجديد لروني يتضمن زيادة الراتب الأسبوعي من 200 إلى 300 ألف جنيه إسترليني، ليتقاضى “الفتى الذهبي” راتبا سنويا قيمته 15 مليونا و600 ألف جنيه إسترليني.

وتضمنت الإحصائية أن العقد الجديد لروني سيضمن له تقاضي 50 باوند في الثانية، 30 إسترليني في الدقيقة، و1800 إسترليني في الساعة، و43 ألف جنيه إسترليني في اليوم.

وقال جيمي ريدناب لاعب وسط إنكلترا السابق لشبكة سكاي سبورتس: “لقد أنفقوا المال في مكانه بضم ماتا، والآن حان وقت إعادة بناء الفريق حول اللاعبين البارزين والعودة نحو قمة الدوري”. وأضاف: “أهم شيء هو بقاء (روني)، في الوقت الحالي هناك أربعة أو خمسة لاعبين في تشكيلة ديفيد مويز يعتقد هو أنهم من نوعية اللاعبين المطلوب استمرارهم وروني أحدهم”.

وربما يعزز قرار روني بتمديد عقده فرص رحيل روبن فان بيرسي، وساعد المهاجم الهولندي ناديه على الفوز بلقب الدوري في الموسم الماضي بعدما انضم إليه قادما من أرسنال، لكنه تعرض لعدة إصابات هذا الموسم وغاب لفترات طويلة وربما يفضل مويز بيعه.

ومن الصعب وجود فان بيرسي وروني وماتا وعدنان يانوزاي في فريق واحد، وربما يفتح قرار السماح للمهاجم الهولندي بالرحيل الطريق أمام وجود روني في مركز هجومي أكبر إلى جانب ماتا ويانوزاي.

23