رياضة جديدة تجمع الملاكمة بالشطرنج

الخميس 2014/12/11
أخطر لحظة هي التحول من الملاكمة إلى الشطرنج

برلين – يقف الرجلان وهما يلهثان من شدة التعب، رافعين قبضتيهما استعدادا لأن يسدد كل منهما لكمة للآخر. ثم يدق الجرس، فيحمل المساعدان طاولة للعب الشطرنج داخل الحلبة.

لعبة الشطرنج والملاكمة هي رياضة جديدة نسبيا، مورست لأول مرة في العالم العام الماضي. وتعلق الألماني سفين روش، بهذه الرياضة وفاز بلقب العالم في الوزن المتوسط في موسكو العام الماضي ويتطلع لحصد المزيد من الكؤوس. وفي المباراة القادمة من فئة وزنه، سيواجه روش وصيفه الأسباني جوناثان رودريجويز فيجا.

وتتكون اللعبة من 11 جولة تبادلية بين الملاكمة والشطرنج. وتستغرق كل جولة 3 دقائق مع استراحة قصيرة بين الجولات.

ويقول ايبي روبينج، الذي يدعي أنه اخترع اللعبة عام 2003: “إنها توليفة شيطانية”. وقام روبينج بتأسيس شركة تسويق تحمل اسم “تشيس بوكسينج جلوبال” لتحويلها إلى لعبة احترافية. ويقول إن الأمر ليس فقط من هو أقوى الرجال، بل يتطلب الأمر أيضا قدرا معينا من الذكاء. وهذا هو سبب إطلاقه عليها تسمية ” انتيليكتشوال فايت نايت ” أي ليلة المعركة الفكرية.

ويفوز بالمباراة من يتغلب على منافسه في الشطرنج أو في الملاكمة. ويقول روبينج “أخطر لحظة هي التحول من الملاكمة إلى الشطرنج”.

24