رياض محرز ينال الكرة الذهبية لأفضل لاعب جزائري

تصاعدت أسهم النجم الجزائري رياض محرز في الفترة الأخيرة، وظهر بصورة مشرفة جدا لاسيما مع فريق ليستر سيتي الإنكليزي ما جعله تحت مجهر الجميع باعتباره بدأ الآن في جني ثمار عمله.
الثلاثاء 2016/01/26
مستقبل مفعم بالتألق

الجزائر - نال وسط ميدان ليستر سيتي والمنتخب الجزائري لكرة القدم رياض محرز الكرة الذهبية الجزائرية التي تمنحها صحيفة “الهداف” لأفضل لاعب كرة قدم لعام 2015.

وسلم الكرة الذهبية الخامسة عشرة لرياض محرز نجم الكرة المصرية محمد أبوتريكة. وقال محرز إنه تشرف بالحصول على هذا اللقب الذي “يأتي بعد موسم رائع مع ليستر والمنتخب الجزائري”. وأضاف “أنا في بداية الطريق ومازال الكثير من العمل أمامي”.

وصوت في استفتاء اختيار أحسن لاعب جزائري حوالي 200 صحفي من وسائل إعلام جزائرية وعربية، فضلا عن مدربين ولاعبين.

وتنافس على اللقب ستة لاعبين ينشطون كلهم في البطولات الأوروبية وهم ياسين إبراهيمي لاعب بورتو البرتغالي وإسلام سليماني هداف سبورتينغ لشبونة البرتغالي وسفيان فغولي وسط ميدان فالنسيا الأسباني وهلال سوداني مهاجم دينامو زغرب الكرواتي ونبيل بن طالب من توتنهام الإنكليزي، بالإضافة إلى محرز.

وحصل ياسين إبراهيمي على الكرة الذهبية لسنة 2014 بينما كان مجيد بوقرة مدافع الفجيرة الإماراتي حاليا وكريم زياني (من دون فريق) الوحيدين اللذين حصلا على اللقب مرتين.

واعتبر أبو تريكة أن رياض محرز لاعب موهوب ويمكن أن يطور موهبته أكثر “مع مدرب أكبر وفريق أحسن من ليستر سيتي”.

وبرأي صانع أفراح الفراعنة فإن “جيل المنتحب الجزائري الحالي يشبه جيل المنتخب المصري بين 2005 و2010 الذي حاز ثلاث بطولات أفريقية”.

ودعا محمد أبو تريكة أسطورة نادي الأهلي المصري ونجم الكرة العربية السابق، الدولي الجزائري رياض محرز، إلى مغادرة ناديه الحالي ليستر الإنكليزي نحو فريق آخر يمكنه من تطوير مستواه. وقال أبو تريكة بالعاصمة الجزائرية “أرى أن الأفضل لمحرز أن يغادر ليستر، لأن الانضمام إلى فريق جديد يقوده مدرب آخر يحفز اللاعب على تطوير مستواه والتقدم إلى الأمام”.

محرز أشار إلى أنه لا يريد الخوض في مسألة رحيله عن ليستر في نهاية الموسم الحالي احتراما للفريق ومسؤوليه

وأكد أبو تريكة أن الكرة العربية في تطور، مستشهدا باحتراف الجزائريين إسلام سليماني والعربي هلال سوداني والمصريين محمد صلاح ومحمد النني في أوروبا، وهي الفرصة التي لم تتح أمام لاعبي جيله كما قال، كما تمنى أن تستهدف المنتخبات والأندية العربية التتويج بالألقاب الجماعية وألا تكتفي بالأدوار الثانوية.

وقلل أبو تريكة من تداعيات المواجهة الفاصلة التي جمعت منتخبي مصر والجزائر المؤهلة لمونديال 2010، مؤكدا أن زملاءه في المنتخب لم يطلقوا تصريحات مسيئة للجزائر. من جهة أخرى، كشف أبو تريكة خلال كلمته في حفل جائزة الكرة الذهبية الجزائرية أنه أوصى بأن يوضع القميص الذي كتب عليه “تضامنا مع غزة” خلال نهائيات بطولة أمم أفريقيا 2008، مع كفنه عند مماته.

يذكر أن أبو تريكة تولى تسليم جائزة الكرة الذهبية الجزائرية لرياض محرز نجم ليستر سيتي الإنكليزي، كما حظي بتكريم خاص من قبل صحيفة “الهداف” حيث تسلم جائزة رمزية من يد أسطورة كرة القدم الجزائرية رابح ماجر. من ناحية أخرى رشح الدولي الجزائري رياض محرز، كلا من أرسنال ومانشستر سيتي للتتويج بالدوري الإنكليزي الممتاز.

ويتصدر ليستر سيتي الدوري الإنكليزي بعد مرور 23 جولة برصيد 47 نقطة متقدما بثلاث نقاط عن مانشستر سيتي وأرسنال.

وقال محرز “أرى أرسنال ومانشستر سيتي الأقرب للتتويج بلقب الدوري الإنكليزي. ولا أعتقد أن ليستر سينافس على الدوري، ما يهمنا هو أن نكون ضمن الأربعة الأوائل في نهاية الموسم، وإذا حققنا ذلك فيعتبر إنجازا لنا”. وأشار محرز إلى أن تركيزه منصب حاليا على مواصلة العمل بكل ما أوتي من قوة من أجل تقديم مردود جيد مع فريقه، مؤكدا أنه لا يريد الخوض في مسألة رحيله عن ليستر في نهاية الموسم الحالي احتراما لهذا الفريق ومسؤوليه.

كما أكد أن الإيطالي كلاوديو راينيري المدير الفني لليستر تحدث إليه بعد أن ضيع ركلة جزاء في المباراة التي تعادل فيها فريقه مع أستون فيلا 1-1، ملفتا إلى أن راينيري طلب منه التركيز على لعب كرة القدم والتخلي عن تنفيذ ركلات الجزاء في الوقت الحالي.

من جهة أخرى، أشار محرز إلى أنه سعيد بتتويجه بالكرة الذهبية الجزائرية متوجها بالشكر لكل من صوت له ولزملائه في المنتخب. كما أوضح أنه من السابق لأوانه الخوض في موضوع مشاركته في أولمبياد ريو دي جانيرو.

22