ريهانا وشاكيرا "ألهتا" شباب المسلمين

الأربعاء 2014/02/12
الفيديو وُصف بأنه تسبب في ضرر معنوي وأخلاقي لمحبي الفنانتين

واشنطن- تجاوز عدد مشاهدي فيديو أغنية جديدة يحوي مشاهد ساخنة لنجمتي موسيقى البوب، شاكيرا وريهانا، أمس، 100 مليون.

وفاق عدد معجبي الفيديو على يوتيوب، تسعة أضعاف الذين لم تعجبهم المشاهد، في حين انهمر سيل من التعليقات بلغات مختلفة، سيطر عليها الإعجاب بفخامة الظهور والديكورات الراقية والإضاءة والألوان والألبسة المثيرة.

فيما تركزت التعليقات على اللون البرونزي لجسد الفنانتين. وقال أحد المعلقين "إن ريهانا كشفت عن جلد من الألماس".

وفجرت الخلطة التي جمعت القنبلة شاكيرا (37 عاما) ذات الأصول اللبنانية، مع ريهانا (26 عاما)، انتقادات لاذعة على مواقع التواصل الاجتماعي للأغنية الديو التي حملت اسم Can’t Remember To Forget You.

وأدان سياسيون الأميركية شاكيرا، في بلدها الأصلي كولومبيا، معتبرين مشاهد الأغنية التي جمعتها بريهانا تعزز المثلية الجنسية.

وظهرت ريهانا تتلوى حول جسد شاكيرا بملابس شبه عارية في فيديو وصف بأنه تسبب في ضرر معنوي وأخلاقي أصاب محبي الفنانتين بالإحباط.

ويعلق محبو الفنانتين أن تعاون النجمتين جاء صادما.

وانتقد معلقون على مواقع التواصل الاجتماعي فيديو الأغنية، معتبرين أنه مسيء للموسيقى.

وقال أحدهم في تعليق على موقع يوتيوب “من المؤسف أن مغنيات البوب الإناث بدأن يلجأن إلى الإثارة من أجل الترويج لأغانيهن”، وتساءل آخر على الموقع نفسه “هل هذه أغنية أم فيلم إباحي؟”.

وعبرت مغردة عن شعورها بالأسى عند مشاهدة الفيديو، قائلة “من المحزن فعلا أن يصدر مثل هذا العمل الموسيقي عن نجوم بحجم شاكيرا وريهانا”.

وظهرت الفنانتان في غرفة واحدة، ترقصان بشكل ساخن في جنبات المكان الذي يوحي بأنه منزلهما، وتقبل ريهانا شاكيرا على كتفها في أحد المشاهد.

وفي المنطقة العربية، لقي فيديو “لا يمكنني تذكر نسيانك”، إقبالا كبيرا، حيث شاهده الملايين، وغرد في شأنه الكثيرون على موقع تويتر، واختلفت التغريدات بين ترحيب بالديو الغنائي، وبين سخرية منه، في حين وجد بعض المغردين أن إصدار الأغنية فجر الجمعة (الماضي) يهدف إلى “إلهاء” شباب المسلمين.

وسخر مغرد “فيديو ريهانا وشاكيرا زعزع عقيدتي”.

وكان النائب الكولومبي ماركو رامبرز قد شن حملة قاسية على فيديو مواطنته اللبنانية الأصل شاكيرا، ووصف الفيديو في تغريدات له على تويتر بـ”الوقح وغير الأخلاقي”.

واعتبر ماركو راميرز، أن على جميع قنوات التلفزة في البلاد وقف عرض الفيديو بسبب تدخين ريهانا وشاكيرا للسيجار في أغنية “لا يمكنني تذكر نسيانك” Can’t Remember to Forget You وظهورهما وهما ترقصان على نحو مثير وتتبادلان اللمسات والنظرات فيما هما مستلقيتان على سرير واحد. وأضاف راميرز “الفيديو يروج لانعدام الأخلاق وهو يحتوي على صور غير مفيدة لتربية الشباب…”.

والأغنية الديو من إخراج جوزف خان، ضمن ألبوم شاكيرا الجديد المتوقع طرحه في مارس المقبل، وتظهر على غلافه ريهانا وهي مستلقية على حجر المغنية الكولومبية.

وسبق وأن تشاركت شاكيرا الغناء مع ملكة البوب بيونصيه، في أغنية “الكاذب الجميل” Beautiful Liar قبل نحو أربــعة أعوام.

19