زعيم مافيا يغزو الفردوس على أنغام موسيقى "العراب" في روما

السبت 2015/08/22
زعيم مافيا "يغزو الفردوس" بعربة تجرها ستة خيول سوداء

روما- أثارت جنازة زعيم عصابة في العاصمة الإيطالية روما، على طريقة جنازات ملوك المافيا في هوليوود مرفقة بموسيقى فيلم العراب “غاد فاذر”، استياء وغضبا واسعين في إيطاليا.

وتجمع الخميس المئات لحضور جنازة زعيم المافيا فيتوريو كازامونيكا في كنيسة سان جيوفاني بوسكو، بروما، ألقت خلالها طائرات الزهور على المشيعين وعزفت فرقة موسيقية اللحن المميز لفيلم العراب.

وندد ساسة إيطاليون بالوداع المهيب الذي أقيم من أجل فيتوريو كازامونيكا (65 عاما) المعروف لدى الشرطة الإيطالية بأنه زعيم عصابة كازامونيكا التي تنشط جنوب غربي العاصمة، وطالبوا وزارة الداخلية بتوضيح إذا كانت أصدرت تصاريح خاصة من أجل هذه المراسم.

وسارت عربة مطلية بالذهب تحمل النعش تجرها ستة خيول سوداء باتجاه الكنيسة الكاثوليكية التي وضعت على بابها لافتة كتب عليها “أنت غزوت روما والآن تغزو الفردوس” بينما كتب على أخرى “ملك روما”.

واتهمت عائلة كازامونيكا بابتزاز الأموال والربا. وقالت بلدية روما إن كازامونيكا كان موضع “تحقيقات كثيرة بشأن الإجرام في روما”. وكتب ماتيو أورفيني رئيس الحزب الديمقراطي الحاكم على تويتر “ليس مجددا. روما لن يهزمها هؤلاء الذين يريدونها أن تصبح نموذجا للعراب”.

ولم يصدر تعليق فوري من وزارة الداخلية بشأن الأمر.

24